الارشيف / صحة ورشاقة

علاج جديد لسرطان الغشاء البريتوني.. نصف مليون مريض

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - صحة

وكالة الأنباء الألمانية

الخميس 2020/2/6 02:53 م بتوقيت أبوظبي

الغشاء البريتوني يتكون من بطانة رقيقة تغلف أحشاء البطن

تتعدد أنواع السرطانات التي تهاجم الغشاء البريتوني، الذي يحمي الأمعاء والرحم والمستقيم والمثانة، لكن ثمة آمال بأن يحقق دواء جديد الشفاء لنحو نصف مليون مريض.

ويقول الدكتور أنيل كاماث، كبير استشاريي واختصاصيي الأورام الجراحية في مستشفى أبولو في مدينة بنغالور الهندية، إن النوع الأولي من تلك السرطانات ينشأ في الغشاء البريتوني ذاته (الصفاق نفسه) مثل ورم الظهارة المتوسطة وسرطانات الغشاء البريتوني الأولية.

والنوع الثانوي هو سرطانات تنشأ في الأعضاء المحيطة مثل: المبيض والقولون وغيرهما، ثم تنتشر فيما بعد لتصل إلى الغشاء البريتوني، الذي يتكون من بطانة رقيقة داخلية تغلف الأحشاء الداخلية في البطن.

Advertisements

ولفت كاماث إلى أن عدد المرضى المصابين بسرطان الغشاء البريتوني في ازدياد، وأضاف: "في السابق كانت المعرفة حول سرطان الغشاء البريتوني محدودة للغاية، فلم تتوفر معلومات كافية عنه، ولكن بفضل التطورات في مجال الطب، استطعنا التوصل إلى فهم المرض بشكل أفضل".

وأشار إلى أن أكثر من نصف مليون مريض على مستوى العالم يعانون من سرطانات الغشاء البريتوني سواء الأولية أو الثانوية، وقال: "مع الزيادة الكبيرة في عدد الحالات لجأ العديد من المتخصصين في جميع أنحاء العالم لاستخدام طريقة العلاج بفرط الصوديوم الكيميائي (HIPEC)".

وأوضح أن HIPEC طريقة علاجية مقبولة لمرض الورم النخاعي الزائف، وهو نوع من السرطان تترسب فيه الخلايا المنتجة للأغشية المخاطية في البطن، ما يؤدي إلى انتفاخها بمواد تشبه الهلام، حيث تتطور هذه الحالة عادة بسبب الأورام.

وذكر أن تلك الطريقة وسيلة بديلة لإدارة العلاج الكيميائي للمريض، حيث يتم استخدام هذه الطريقة في العلاج عندما نحتاج إلى جرعة كبيرة من الأدوية اللازمة للوصول إلى الغشاء البريتوني، وغالبا ما يتم استخدام هذه الطريقة في تركيبة مع العلاج الكيميائي، التي تؤخذ عن طريق الوريد.

وأضاف كاماث: "تم استخدام HIPEC في العديد من الظروف المختلفة بدرجات متفاوتة من النجاح، حيث تتمثل الفائدة الرئيسية لتلك الطريقة في أنها تضمن وصول الدواء بشكل فعال إلى الغشاء البريتوني، وهو أمر مهم لتدمير الخلايا السرطانية هناك، وكأي عملية جراحية تظل هناك نسبة خطورة لا يمكن تجاهلها".

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر علاج جديد لسرطان الغشاء البريتوني.. نصف مليون مريض لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابة العين الإخبارية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا