الارشيف / اخبار الخليج

اليمن... أول صفقة رسمية لتبادل الأسرى بين الحكومة و"أنصار الله"

Advertisements

وقال أبو حمرة: "إن صفقة تبادل الأسرى التي نتوقع إتمامها خلال الأيام القادمة مع الحكومة اليمنية تأتي لتنفيذ اتفاق الأردن منذ شهور، الذي كان ينص على الإفراج عن 1400 أسير من الطرفين على مرحلتين، وكان المفترض أن تتم المرحلة الأولى في شهر يونيو/ حزيران الماضي، لكن الطرف الآخر"الشرعية اليمنية" لم تأخذ خطوات جادة لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

© REUTERS / Ali Owidha

وأضاف مسؤول الدائرة القانونية لـ"سبوتنيك"، ما يجري الآن هو الاستعداد لتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق الأردن والذي تم تجزئته إلى مرحلتين، حيث سيتم الإفراج عن 700 أسير من الطرفين، حيث سيتم الإفراج عن 450 أسير تابعين لحكومة صنعاء في حين سنقوم نحن بالإفراج عن 250 تابعين لحكومة هادي والتحالف.

وأشار أبو حمرة إلى أن هذا الاتفاق يأتي تنفيذا لما تم الاتفاق عليه في السويد ثم عمان وبعدها في الأردن، حيث أنه منذ اتفاق السويد لم يتم الإفراج عن أسير واحد عن طريق الأمم المتحدة، لكن في المقابل تم الإفراج عن آلاف الأسرى عن طريق الوساطات القبلية والمشايخ.

وحول الأسماء والقيادات المشمولين بالإفراج في تلك الصفقة قال أبو حمرة، في الشق الأول من المرحلة الأولى سوف يتم الإفراج عن 15 فرد من الأسرى السعوديين و4 سودانيين، كما أن شقيق الرئيس هادي ناصر منصور ليس ضمن تلك المرحلة، لكن سيطلق سراحه في المرحلة الثانية في حال السير في تنفيذ الاتفاق.

وأوضح مسؤول الدائرة القانونية إلى أنه كان مفترضا أن يتم تنفيذ الاتفاق في الجمعة القادمة 7 أغسطس/آب الجاري، لكن الطرف الآخر لم يتخذ حتى الآن أي خطوات جادة ولم يوقع على كشوف الأسماء حتى الآن رغم جاهزيتنا لتنفيذ الاتفاق في أي وقت، ومن جانبنا لا نفرق بين أسرانا لأننا ننظر إلى الجميع بعين واحدة.

© REUTERS / Khaled Abdullah

Advertisements

ولفت أبو حمرة إلى أن الوساطات المحلية أقوى من الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي في هذا الملف، حيث تمت العشرات من عمليات التبادل منذ اتفاق السويد وقبلها، أما على المستوى الأممي فتلك هى العملية الأولى والتي لا نعرف إن كان سيتم التنفيذ أم لا حتى الآن.

أعلنت جماعة "أنصار الله"، اليوم الثلاثاء، تمكنها من تحرير أسرى من عناصرها عبر عملية تبادل مع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في محافظة تعز جنوب غربي اليمن.

قال رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى في "أنصار الله"، عبد القادر المرتضى، عبر حسابه على "تويتر"، إن الجماعة "حررت 13 أسيرا من أسرى الجيش واللجان الشعبية من جبهة تعز".

وأضاف المرتضى وهو عضو الوفد المفاوض في "أنصار الله"، أن "عملية تبادل الأسرى تمت عبر تفاهمات محلية".

​جاءت الصفقة بعد نحو أسبوع من عملية تبادل أسيرين، ورفات خمسة قتلى بين الحكومة الشرعية وأنصار الله في محافظة البيضاء.

وأعلنت "أنصار الله"، في 23 تموز/ يوليو الماضي، تحرير 10 من أسراها بعملية تبادل مع الحكومة في جبهتي شبوة ومأرب، سبقتها في الخامس عشر من الشهر ذاته عملية مماثلة تمكنت الجماعة خلالها من تحرير 6 من مقاتليها الأسرى في محافظة مأرب.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، قد دعا، في 20 مارس/ آذار الماضي، الأطراف اليمنية إلى إطلاق سراح كافة الأسرى، بسبب مخاطر تفشي "كوفيد-19".

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر اليمن... أول صفقة رسمية لتبادل الأسرى بين الحكومة و"أنصار الله" لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على SputnikNews وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا