الارشيف / اخبار الخليج

أخبار قص ولصق...حصاد غارات "الوطية" عند المفلسين (مرصد تفنيد الأكاذيب)

Advertisements

إسطنبول / إحسان الفقيه / الخليج 365

- تواصل حسابات ومواقع إخبارية، بل وصحف معروفة، اختلاق أخبار لا أساس لها من الصحة تهدف إلى رفع معنويات أفراد ميليشيا حليفهم خليفة حفتر، منها مزاعم مقتل واعتقال جنرالات أتراك في ليبيا.

- تداولت وسائل إعلام فيديو ادعت أنه لقصف جوي استهدف قاعدة الوطية، لكن بمتابعة فريق المرصد توصل إلى أنه لا صلة له بليبيا وأنه يعود لقصف استهدف مواقع فلسطينية في قطاع غزة.

- مروجو تلك الأخبار لجأوا لاستخدام صورة من أمام إحدى المستشفيات الجزائرية، وادعو أنها مستشفى في بلدة الجميل القريبة من قاعدة الوطية.

حساب سعودي موثق بالعلامة الزرقاء يتابعه أكثر من أربعة ملايين متابع، ومع هذا لا يتورع عن نقل أخبار مصدرها تغريدات لحسابات معظمها بأسماء وهمية.

نقل صاحب الحساب زعما يفيد بمقتل ثلاثة جنرالات أتراك!!، أضاف لهم عشرات الجنود في ضربة جوية نفذها ما يسميه "الجيش الوطني الليبي" على قاعدة الوطية.

وعلى الرغم من أن أي عاقل يدرك أنها لا صحة لها، حازت تغريدته على أكثر من 3.6 آلاف تفاعل بين إعجاب ورد وإعادة تغريد!!

https://cutt.us/qzaGV

وتداولت عشرات الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي الخبر الزائف، كما أن صحفا ومواقع إخبارية مصرية وليبية روّجت لتلك المزاعم.

وتداولت حسابات عدة، فيديو مدته 24 ثانية زعموا فيه أنه للغارات التي شنتها طائرات "مجهولة" على قاعدة الوطية الليبية.

https://cutt.us/7SicK

وحازت بعض التغريدات على تفاعل كبير

https://cutt.us/SzE9l

كما نشرت مواقع إخبارية وصحف مصرية وليبية خبر "مقتل" الجنرالات الأتراك الثلاثة في القصف، وأضافت لمزيد من "التشويق" اعتقال جنرالات آخرين!!

https://cutt.us/D8j31

وتداولت الخبر أيضا صحف إلكترونية سعودية.

https://cutt.us/uEEFn

وننتهي الآن من الفيديو المزيف لننتقل إلى صورة مرفقة بخبر تزاحم كبير لليبيين أمام إحدى المستشفيات في بلدة الجميل القريبة من قاعدة الوطية.

Advertisements

مغردون كثر اتسعت خيالاتهم لتتحدث عن أعداد كبيرة من المصابين والأشلاء والجثث المتفحمة نقلت من قاعدة الوطية إلى مستشفى بلدة الجميل حيث تسود حالة من الذعر أمام المستشفى الذي يطلق نداءات للتبرع بالدم.

https://cutt.us/2EIHU

لكن ماذا عما نقله شهود عيان لإحدى الصحف الليبية كما ينقل عنها مغرد على تويتر في تغريدة حظيت بأكثر من 1500 تفاعل؟

حركة كثيفة لسيارات الإسعاف بين مستشفى بلدة الجميل وقاعدة الوطية التي تعرضت لتسع غارات، هكذا قالوا، لكن القول الأخير هو لفريق "مرصد تفنيد الاكاذيب".

https://cutt.us/gfNqu

بحث فريق المرصد الاستقصائي عن أصل الفيديو والصورة توصل إلى الآتي:

أولا: السياسة التركية معروفة بشفافيتها في الإعلان عن أي حوادث يتعرض لها جنودها أو ضباطها داخل تركيا أو خارجها، فعلى سبيل المثال أعلنت تركيا في 28 يونيو/حزيران الماضي مقتل أحد جنودها في شمال العراق، فلماذا تخفي أو تتستر على مقتل جنرالات؟

https://cutt.us/LsaIo

·ثانيا: الفيديو الذي تداوله مغردون وبثته مواقع إخبارية على أنه لغارات جوية استهدفت قاعدة الوطية الليبية، ليل السبت الفائت 4 يوليو/تموز، هو في حقيقته لقصف إسرائيلي استهدف مناطق قرب غزة في فلسطين ليل 27 يونيو/حزيران الماضي ولا صلة له بليبيا من قريب أو بعيد.

ويصور الفيديو مشاهد من غارات الاحتلال الاسرائيلي التي استهدفت فيها عدة مواقع في قطاع غزة.

https://cutt.us/Ec3Vt

ثالثا: الصورة المتداولة على أنها لزحام مواطنين ليبيين أمام مستشفى في بلدة الجميل القريبة من قاعدة الوطية، هي في حقيقتها صورة منشورة في 13 يناير/كانون الثاني من عام 2017 من أمام مدخل مستشفى أمشدالة في ولاية البويرة الجزائرية لمواطنين يتفقدون حالات تسمم غذائي تعرض لها سكان الولاية.

https://cutt.us/VCSzW

خلاصة القول:

إن خبر مقتل ثلاثة جنرالات أتراك واعتقال آخرين لا صحة له على الإطلاق وأنه ليس أكثر من محاولات يائسة لرفع معنويات أفراد ميليشيا خليفة حفتر التي تعاني من هزائم عسكرية وانهيارات نفسية.

كما أن اعتماد فيديوهات وصور لا صلة لها بالأخبار المختلقة إن دل على شيء فإنما يدل على هزيمتهم الأخلاقية وهي هزيمة مضافة إلى هزائمهم العسكرية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الخليج 365، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر أخبار قص ولصق...حصاد غارات "الوطية" عند المفلسين (مرصد تفنيد الأكاذيب) لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على وكالة انباء الاناضول وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا