الارشيف / اخبار الخليج

السعودية تدعو لمنع الاحتلال الإسرائيلي من الاستمرار في ممارسته البشعة ضد الفلسطينيين

Advertisements

شكرا لقرائتكم تدعو لمنع الاحتلال الإسرائيلي من الاستمرار في ممارسته البشعة ضد الفلسطينيين ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لامدادكم بكل ماهو جديد وحصري والان ندخل في التفاصيل

محمد عثمان - الرياض - نيويورك – "الحياة" | منذ 4 ساعات في 24 يوليو 2019 - اخر تحديث في 24 يوليو 2019 / 12:03

أكدت السعودية، عدم وجود مبرر لاستمرار الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة في حق الشعب الفلسطيني، خصوصاً في ظل التوافق الدولي حول حق الفلسطينيين في تقرير مصيرهم وإقامة دولتهم المستقلة على حدود حزيران (يونيو) 1967، وعاصمتها القدس الشريف التي كفلتها لهم القرارات الدولية، ولا يوجد مبرر لاستمرار الصراع في ظل تأكيد الدول العربية على تحقيق سلام شامل مع إسرائيل، استناداً لمبادرة السلام العربية والقرارات الشرعية الدولية.


جاء ذلك في كلمة المملكة نيابة عن المجموعة العربية، والدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، أمام الاجتماع الإداري للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في الأمم المتحدة، حول البند المتعلق بـالانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية للاحتلال الإسرائيلي على الأحوال المعیشیة للشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة بما فیھا القدس الشرقية، وللسكان العرب في الجولان السوري المحتل، والتي ألقاها المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله المعلمي.

وعبر عن ترحيب المملكة بما ورد في بيان مجموعة الـ77 والصين وما تمت الإشارة له فيما يتعلق بموضوع الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية للاحتلال الإسرائيلي على الأحوال المعیشیة للشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة بما فیھا القدس الشرقية، وللسكان العرب في الجولان السوري المحتل.

وعبر عن تقدير المجموعة العربية للدور المهم الذي تقوم به لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسیا، والجهود المبذولة من الفريق العامل على وضع التقرير المعنون: "الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية للاحتلال الإسرائيلي على الاحوال المعیشیة للشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة، بما فیها القدس الشرقية، وللسكان العرب في الجولان السوري المحتل".

Advertisements

وأبان السفير المعلمي، أن التقرير المُقدم يؤكد التداعيات الخطرة التي يمر بها الشعب الفلسطيني جراء استمرار الانتهاكات الإسرائيلية لأبسط الحقوق الأساسية للشعب الفلسطيني والسكان في الجولان السوري المحتل، وانتهاك التزاماتها كسلطة قائمة بالاحتلال في الاتفاقات الدولية، بما فيها اتفاق جنيف الرابع، غير مبالية في القانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة.

وقال السفير المعلمي: "إن التقرير استعرض انتهاكات صارخة تقوم بها إسرائيل ومنها فرض السياسات التمييزية لصالح المستوطنين في فلسطين والجولان السوري المحتل فيما يتعلق باستغلال الأراضي وتوزيع المياه لتهجير أصحاب الأرض من أراضيهم وفرض الأمر الواقع عليهم، وفرض السلطات الإسرائيلية القيود الصارمة على تنقل الفلسطينيين ما أفضى إلى تدهور الحال الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية لهم".

وأفاد بأن التقرير استعرض "استخدام السلطات الإسرائيلية القوة المفرطة بعشوائية تجاه الأطفال، والنساء، والشيوخ، واستمرار مهاجمة المستوطنين الإسرائيليين للفلسطينيين وقتلهم، وتدمير ممتلكاتهم، والاعتقال الإداري لآلاف الفلسطينيين، واعتقال الأطفال وتعذيبهم ومنعهم من الحصول على الرعاية الطبية اللازمة، وتهديد الأمهات الفلسطينيات المعتقلات بإيذاء أطفالهن للحصول على اعترافات"، مشيراً إلى أن هذه الممارسات التي تعد الأبشع على المستوى الدولي تعدت إلى منع تمكين المسعفين الفلسطينيين من القيام بدورهم الإنساني والأخلاقي.

وأوضح المعلمي، في ختام كلمته أن هذا المجلس معني بالجهود الدولية لضمان الحق في التنمية للجميع، وقد اتفق المجتمع الدولي على أن التنمية المستدامة لا يمكن أن تكون مستدامة مالم تكن شاملة وعادلة، مؤكداً أن ما يحتاجه الشعب الفلسطيني والشعب العربي في الجولان السوري المحتل هو قيام المجتمع الدولي بمنع سلطات الاحتلال الإسرائيلي من الاستمرار في ممارساته البشعة التي ما زالت تفرض على المواطنين الفلسطينيين تحت الاحتلال.


Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر السعودية تدعو لمنع الاحتلال الإسرائيلي من الاستمرار في ممارسته البشعة ضد الفلسطينيين لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الحياة وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا