اخبار الخليج

متحدث الجيش الليبي يحذر من نقل إرهابيين في جبهة النصرة إلى طرابلس

Advertisements
قال اللواء أحمد المسمارى المتحدث الرسمى باسم الجيش الليبى، إن عدد من قيادات تنظيم القاعدة الإرهابى تتواجد فى العاصمة طرابلس، مؤكدا أن هذه العناصر تسللت إلى داخل طرابلس خلال عام 2011.
 
 
وأكد المسماري في مؤتمر صحفي بمدينة بنغازي، الاثنين، أن الإرهابى عبد الحكيم بلحاج المتورط فى جرائم بالبلاد ساهم فى نشر فكر القاعدة فى المنطقة.
 
وتوقع المسمارى أن تسيطر رئيس حكومة الانقاذ الوطنى غير المعترف بها دوليا برئاسة خليفة الغويل على المشهد فى طرابلس، وإنهاء دور رئيس المجلس الرئاسى الليبى فائز السراج.
 
واستعرض المتحدث باسم الجيش الليبى أسماء عدد من الشخصيات الإرهابية التى تتواجد فى العاصمة طرابلس، مشيرا إلى تشكيل كيانات إرهابية فى البلاد من بقايا تنظيم القاعدة الإرهابى.
 
وحذر المسمارى من مخطط تقوم به الجماعات الإرهابية لتقوية نفسها على حساب الجماعات المسلحة فى طرابلس، مؤكدا أن تنظيمات القاعدة والإخوان وأنصار الشريعة يسعون للسيطرة على طرابلس عسكريا بمساعدة دولية، محذرا من مخطط خبيث لنقل إرهابيين من جبهة النصرة الإرهابية إلى العاصمة طرابلس عبر تركيا.
 
وأشار المسمارى إلى وجود عمليات تجنيد لمرتزقة وأفارقة للقتال إلى جانب الإرهابيين فى طرابلس، مؤكدا أن المدعو أسامة جويلى يخطط لتحويل جامعة يفرن إلى معسكر لتدريب مليشياته فيها.
Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا