الارشيف / اخبار الخليج

الجيش اللبنانى: حريصون على التعاون مع قوات اليونيفيل لحفظ الاستقرار فى الجنوب

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن الجيش اللبنانى: حريصون على التعاون مع قوات اليونيفيل لحفظ الاستقرار فى الجنوب والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - أكد الجيش اللبنانى حرصه على التعاون والتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة العاملة فى الجنوب اللبنانى (يونيفيل) والالتزام الكامل بقرار مجلس الأمن 1701) الصادر فى أعقاب العدوان الإسرائيلى على لبنان عام 2006 ) معتبرا أن هذا التعاون ساهم مباشرة فى حفظ السلام والاستقرار فى الجنوب اللبنانى أكثر من 12 عاما.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثلاثى الذى عُقد برئاسة رئيس بعثة قوات اليونيفيل وقائدها العام الجنرال ستيفانو دل كول، والذى حضره كبار ضباط القوات المسلحة اللبنانية والجيش الإسرائيلى فى موقع للأمم المتحدة فى بلدة رأس الناقورة جنوبى البلاد.
وأعرب الجانب اللبنانى – خلال الاجتماع – عن إدانته استمرار الخروقات الإسرائيلية للسيادة اللبنانية وقرار مجلس الأمن، مطالبا بالانسحاب الإسرائيلى من الأراضى اللبنانية المحتلة والمتمثلة فى مزارع شبعا وتلال كفر شوبا والقسم المحتل من بلدة الغجر.

من جانبه، قال القائد العام لليونيفيل ، إنه على الرغم من ارتفاع حالة التوتر بشكل حاد خلال الأشهر الأخيرة بسبب التطورات على طول الخط الأزرق ( الخط الفاصل بين لبنان وإسرائيل والذى وضعته الأمم المتحدة عام 2000 ) إلا أن الأوضاع تشهد استقرارا ملحوظا يدل على الاستخدام الفعال لآليات الارتباط والتنسيق المعمول بها حاليا.

Advertisements


وأشار إلى أن مناقشات الاجتماع الثلاثى تطرقت إلى الانتهاكات الجوية والبرية، والوضع على طول الخط الأزرق، واكتشاف الأنفاق، وموضوع الانتهاكات الدائمة بما فى ذلك شمال بلدة الغجر، إلى جانب قضايا أخرى تدخل فى نطاق قرار مجلس الأمن 1701 وغيره من القرارات ذات الصلة.


يشار إلى أن الحدود اللبنانية – الإسرائيلية شهدت تصاعدا فى التوتر خلال الشهور الأخيرة، خاصة بعدما أطلقت إسرائيل مطلع شهر ديسمبر الماضى حملة عسكرية تحت مسمى (درع الشمال) استهدفت تحديد مواقع ما أسمته بـ "الأنفاق السرية الهجومية" التى تم حفرها بمعرفة حزب الله داخل الأراضى الإسرائيلية، بالإضافة إلى الجدار الأسمنتى الفاصل الذى شيدته إسرائيل على نقاط حدودية متنازع عليها مع لبنان والذى اعتبر هذا الأمر بمثابة انتهاكا لسيادته.


وتعقد الاجتماعات الثلاثية بانتظام تحت رعاية اليونيفيل فى أعقاب العدوان الإسرائيلى على لبنان عام 2006 وأصبحت آلية أساسية لإدارة النزاع بين البلدين.
وأُنشئت قوات اليونيفيل وهى قوات حفظ سلام متعددة الجنسيات تتألف من 40 دولة تقريبا، وفقا لقرارات الأمم المتحدة المتعاقبة لتأكيد انسحاب القوات الإسرائيلية من جنوبى لبنان، وفرض السلام والأمن، ومساعدة الحكومة اللبنانية على بسط سلطتها الفعلية فى المنطقة.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الجيش اللبنانى: حريصون على التعاون مع قوات اليونيفيل لحفظ الاستقرار فى الجنوب لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا