الارشيف / اخبار الخليج

الحكومة المغربية: مقتل السائحتين «طعنة في الظهر»

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن الحكومة المغربية: مقتل السائحتين «طعنة في الظهر» والان نبدء باهم واخر التفاصيل


متابعة الخليج 365 - ابوظبي - استنكر رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، مقتل سائحتين اسكندنافيتين، ووصفه بالعمل المرفوض الذي «لا ينسجم مع قيم المغاربة وتقاليدهم، ولا مع تقاليد تلك المنطقة بالضبط، ويستدعي الإدانة الواسعة».
واعتبر، خلال كلمته الافتتاحية، في المجلس الحكومي، أمس الخميس، أن هذه العملية الإرهابية «طعنة في ظهر المغرب والمغاربة»، مؤكداً أن المغرب حقق الكثير من النتائج الجيدة في مكافحة الإرهاب، وفق مقاربة شمولية استباقية. ووجه التعازي لعائلتي الضحيتين وبلديهما، وأشار إلى أن السلطات الأمنية المغربية، تمكنت خلال هذا العام والعام السابق من تفكيك 20 خلية متهمة بالإرهاب، واصفاً ذلك بأنه «عمل ليس بالسهل».
ولفت إلى أن الأجهزة الأمنية، تعاملت بمسؤولية وحرفية عالية، وأنها حققت نتائج جيدة للقبض على الجناة في زمن قياسي.
وأضاف أن الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط يشرف على هذا المسار، وسيعلن عن كل المستجدات المرتبطة بهذا الأمر، ومن ضمنها التحقيق من صدقية شريط الفيديو الذي تم ترويجه، أمس.
وتداول رواد التواصل الاجتماعي، أمس، مقطع فيديو يصور الجريمة الإرهابية التي ارتكبت بحق السائحتين الاثنين الماضي، في إقليم الحوز خارج مدينة مراكش. وأظهر الفيديو الجناة وهم ينفذون الجريمة، بينما كان يصرخ أحدهم «هذا ثأر لإخواننا في هجين»، في إشارة إلى مدينة هجين بريف دير الزور السورية.
(د ب أ)

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الحكومة المغربية: مقتل السائحتين «طعنة في الظهر» لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحبفة الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا