الارشيف / اخبار الخليج

أن تكون "بومة ليلية".. مؤشر يمهد للإصابة بالسكري

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن أن تكون "بومة ليلية".. مؤشر يمهد للإصابة بالسكري والان مع التفاصيل

صنعاء - بواسطة أحمد ابو اليزيد - قال موقع "ميديكال نيوز توداي" إن تفضيل الأنشطة المسائية، والذهاب إلى الفراش في وقت متأخر، وعدم الحصول على ما يكفي من النوم قد يؤدي إلى زيادة الوزن بين الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

وأوضح الموقع في تقريرـ ترجمته "عاجل"ـ أن عدم كفاية النوم أو نمط النوم المتقطع يُعدان من عوامل الخطر المعروفة للسمنة ومرض السكري. 

ومضى يقول "اقترح بحث سابق أن كونك "بومة ليلية"، أو وجود تفضيل للأنشطة في المساء والذهاب إلى الفراش في وقت متأخر، يزيد من خطر الإصابة بالوزن الزائد، بالإضافة إلى الإصابة بالسكري من النوع الثاني والموت قبل الأوان".

Advertisements

وأضاف "قام الباحثون بقيادة الدكتورة سيريمون ريوتراكول، وهي أستاذ مشارك في أمراض الغدد الصماء، والسكري، والتمثيل الغذائي في جامعة إلينوي في كلية شيكاغو للطب، بالتحقق من أن هذا النمط من النوم والحياة يؤثر على مؤشر كتلة الجسم، الأمر الذي يعد من مقدمات مرض السكري".

وتابع "باستخدام استبيان، قام العلماء بتقييم "المساء" و"الصباح" للمشاركين- أي تفضيلهم للنوم متأخرين والاستيقاظ مبكرًا ، على التوالي".

وأظهرت النتائج أن المرضى الذين يعانون مرض السكري كانوا أكثر تفضيلا لأنشطة المساء والنوم في وقت مـتأخر. 

ونقلت عن الدكتورة "ريوتراكول"، قولها: "مرض السكري مرض واسع الانتشار، وله تأثير كبير على جودة الحياة. وتحديد عوامل نمط الحياة الجديدة التي يمكن أن تلعب دورًا في زيادته يمكن أن يساعدنا في تقديم النصح للمرضى الذين لديهم مرحلة مبكرة من المرض على الأشياء التي يمكنهم القيام بها أو تغييرها، بهدف منع السكري من أن يصبح مرضًا مزمنًا".

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر أن تكون "بومة ليلية".. مؤشر يمهد للإصابة بالسكري لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليمن العربي وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا