الارشيف / اخبار الخليج

الإعلام بين الهواة والحواة!

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن الإعلام بين الهواة والحواة! والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - أفق آخر

الإعلام بين الهواة والحواة!

Advertisements
ابحث في اسم الكاتب

تاريخ النشر: 08/04/2018

استمع

خيري منصور

ما عجز الأدب العربي عن بلوغه من السوريالية والدادائية ومسرح اللامعقول تولت السياسة تعويضه.
وهي في العالم العربي الآن خليط من السوريالية ومسرح اللامعقول، وقد يعجز الخيال عن تصور ما يعج به الواقع من تناقضات، فالسياسة لم تعد فنّ الممكن كما عرفها فقهاؤها، ولم تعد علم تطوير المجتمعات والارتقاء بها. إنها الآن ملقاة على قارعة الطريق، فالهواة يدلون بدلائهم وكذلك الحواة الذين يخرجون الأرانب من أكمام معاطفهم!
لهذا قرر بعض المشتغلين في هذا الحقل المليء بالألغام التقاعد المبكر ومغادرة المسرح.
وقد لعب الإعلام بما آل إليه من توظيف أيديولوجي وطائفي وجهوي دور البطولة في مسرح اللامعقول أو «الأبسورد» كما يسميه الفرنسيون، ولو كان للإعلاميين قسم يشبه قسم أبوقراط الذي يعلقه الأطباء على جدران عياداتهم لربما تغير المشهد ولو قليلاً. لكن هناك من يسخرون ويهزون أكتافهم وقد يخرجون ألسنتهم لكل ما له صلة بالمواثيق وأعراف المهنة التي هي من صميم الضمير، وإذا فسد الضمير فهو كالملح سوف يفسد كل شيء آخر.
ولدينا في العالم العربي من تجاوزوا جوبلز وجدانوف وسائر تلك السلالة التي أفرزتها النظم الشمولية، والمشهد الآن بفوضاه وبغياب الكوابح عنه سوريالي بامتياز، وقد تكون بعض لوحات سلفادور دالي ومنها الجسد المليء بالأدراج أو الساعات الممطوطة والمتدلية عن أغصان جافة أوضع من بعض التعليقات. خصوصاً تلك التي تفوح منها رائحة تشي بأنها مدفوعة الأجر.
وما يلعبه بعض الهواة والحواة من أدوار سلبية تعمق الصدوع وتصب الزيت على النار وتجعل من الحبة قبة، قد يكون أحد أسباب تفاقم الأزمات، لأنهم يشعرون بأنهم مهددون بالبطالة إذا رئبت الصدوع. وحوّل العرب خلافاتهم البينية إلى مجرد اختلاف في المقاربات ووجهات النظر!

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الإعلام بين الهواة والحواة! لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحبفة الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا