أخبار مصر

جلسة العلاوات الخمس.. 1000 متضامن وهجوم على «التضامن»

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن جلسة العلاوات الخمس.. 1000 متضامن وهجوم على «التضامن» والان نبدء بالتفاصيل

أبو ظبي - بواسطة نهى اسماعيل - اشترك لتصلك أهم الأخبار

جلسة مثيرة شهدتها المحكمة الادارية العليا أثناء نظرها دعوى تفسير حكم الخمس علاوات الخاص بأصحاب المعاشات، فما بين مذكرات ومستندات ودفاع وطلبات جديدة استمرت جلسة المحكمة قرابة ساعتين انتهت بقرار بإحالة الدعوي إلى هيئة مفوضي الدولة لإيداع تقرير بالرأي القانوني فيها.

دعوي التفسير التي أقامها عبدالغفار مغاوري المحامي وطلب فيها تفسير الحكم السابق صدوره بضم الخمس علاوات إلى الأجر المتغير لأصحاب المعاشات تفسيرا قانونيا دقيقا وتحديد المستحقين لتلك العلاوات، حضر البدري فرغلي صاحب الدعوي الأصلية التي صدر فيها هذا الحكم أمام المحكمة أمس، وتضامن مع نفس طلبات مغاوري بتفسير الحكم وذلك لاختلاف منطوقه عما جاء بالحيثيات، وقدم 3 مذكرات للمحكمة تحتوى أن الحكم تم تنفيذه على 50%؜ من المستحقين، وأن وزارة التضامن حذفت كل الذين أُحيلوا للمعاش قبل عام 2006.

وطلب عبدالغفار مغاورى، صاحب دعوي التفسير، أنه أضاف طلب جديد بدعواه يتعلق بتطبيق نص المادة ٨١ من قانون المرافعات المدنية، بشأن الصيغة التنفيذية الخاصة بإعطاء كل صاحب حق صيغة تنفيذيه، وفقًا لمنطوق الحكم، وبتطبيق هذه المادة يصبح من حق المدعين وجميع أصحاب المعاشات أصحاب الحقوق الذين كانوا يتقاضوا علاوات خاصة اثناء العمل، في الحصول على هذه الصيغة طالما أن الحكم ينطبق عليهم، بالإضافة للطلب الأصلي لتفسير الجزء الخاص بإضافة 80٪؜ من قيمة العلاوات الخمس ضمن معاش الأجر المتغير، وليس ضمن الأجور المتغيرة، ويصبح القول الفصل للمحكمة التي أصدرت الحكم، حتي يتثنى تطبيقه على أصحاب الحقوق.

وانضم بجلسة أمس حوالي ١٠٠٠ من ذوى الشأن أصحاب المعاشات، ومازال هناك عددًا يريد الانضمام ولكن بعد استيفاء الشروط وانهاء الاجراءات القانونية، وأعطت هيئة المحكمة الفرصة للمفوض أن يقبل خصوم جدد متضامنين من اصحاب المعاشات..

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    112,318

  • تعافي

    101,685

  • وفيات

    6,521

كانت هذه تفاصيل خبر جلسة العلاوات الخمس.. 1000 متضامن وهجوم على «التضامن» لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصرى اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"