الارشيف / أخبار مصر

بدء الدراسة بكلية «طب المنوفية» وسط إجراءات احترازية مشددة

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن بدء الدراسة بكلية «طب المنوفية» وسط إجراءات احترازية مشددة والان نبدء بالتفاصيل

أبو ظبي - بواسطة نهى اسماعيل - اشترك لتصلك أهم الأخبار

بدأت كلية الطب جامعة المنوفية، الدراسة للعام الجامعي الجديد وسط إجراءات احترازية مشددة، تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة، والدكتورة نانسي أسعد نائب رئيس الجامعة للتعليم والطلاب، والدكتور محمود قورة عميد الكلية ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، والدكتور ناصر عبدالبارى وكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب.

وتم وضع الجداول الدراسية لفرق الكلية مع مراعاة تفادى الازدحام داخل قاعات الدرس تطبيقا للإجراءات الإحترازية التي تتبعها الكلية في ظل جائحة حيث تم استقبال الطلاب وتقسيم طلاب الفرقة الثانية التي بدأت الدراسة من أول يوم على مجموعات صغيرة تبلغ 45 مجموعة تشمل كل مجموعة على 25 طالب وطالبة تم توزيعهم على قاعات ومدرجات.

وأوضح عميد الكلية أنه سيتم اعتبارا من هذا العام تطبيق التعليم الهجين والذي يجمع بين حضور المحاضرات والتدريب العملي والتعليم أون لاين، وقد استعدت الكلية بعقد ورش عمل لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة منذ أكثر من ثلاثة شهور للتدريب على تطبيق نظام التعليم الهجين.

و أوضح الدكتور ناصر عبدالبارى وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب بأن إدارة الكلية تحرص على تطبيق الإجراءات الإحترازية التي أقرها المجلس الأعلى للجامعات هذا العام في ظل جائحة كورونا وتم وضع الجداول الدراسية على هذا الأساس وتقسيم أيام حضور الفرق الدراسية من الاولي إلى السادسة على جميع أيام الأسبوع متمنيا التوفيق للجميع.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    104,516

  • تعافي

    97,688

  • وفيات

    6,052

كانت هذه تفاصيل خبر بدء الدراسة بكلية «طب المنوفية» وسط إجراءات احترازية مشددة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصرى اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"