الاقتصاد

طفرة التجارة الإلكترونية تجذب الاستثمارات لشركات الخدمات اللوجستية

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن طفرة التجارة الإلكترونية تجذب الاستثمارات لشركات الخدمات اللوجستية والان نبدء بالتفاصيل

«يركز مستثمرو رأس المال والأسهم الخاصة على ضخ أموالهم في شركات خدمات التجارة الإلكترونية، وشركات توصيل البضائع للوجهات النهائية»..

إيفان أرمسترونغ - رئيس شركة أرمسترونج آند أسويتشس

تجذب زيادة نشاط التسوق الإلكتروني عبر الإنترنت اهتمامًا جديدًا من المستثمرين، حيث تؤدي جائحة فيروس إلى ارتفاع الطلب الرقمي بسرعة.

وجمعت شركة شيب بوب ShipBob Inc للخدمات اللوجستية والتكنولوجية للتجارة الإلكترونية 68 مليون دولار لتوسيع شبكة الأعمال الخاصة بها، وإضافة خدمات شحن البضائع المنقولة إلى المتاجر ومراكز البيع بالتجزئة، حسبما ذكرت الشركة، يوم الإثنين الماضي.

وتأتي أحدث جولة تمويل للشركة من السلسلة دي، بقيادة شركة فيجن فاند 2/‏ Vision Fund2 التابعة لمجموعة سوفت بانك SoftBank Group Corp، حيث يضخ المستثمرون الداعمون لقطاع الخدمات اللوجستية الرقمية الملايين من الدولارات في المشاريع، التي تهدف إلى مساعدة الشركات على التعامل مع الطلبات المتزايدة عبر الإنترنت.

وقفزت مبيعات التجزئة عبر الإنترنت في الولايات المتحدة إلى 200.7 مليار دولار في الربع الثاني، بزيادة 44.4٪ عن نفس الفترة من عام 2019، وفقًا لبيانات وزارة التجارة الأمريكية. ويعمل تجار التجزئة ومقدمو الخدمات اللوجستية على زيادة معدلات التوظيف لديهم، كما يخططون لتعيين مئات الآلاف من العمال، للمساعدة في استلام الطلبات عبر الإنترنت وتغليفها وشحنها، مع وصول معدلات الطلب لأعلى مستوى لها خلال أيام العطلات.

وقال دروف ساكسينا Dhruv Saxena الرئيس التنفيذي لشركة شيب بوب والمؤسس المشارك للشركة في مقابلة: «شهدنا في شهر مارس الماضي تسارعًا كبيرًا في أحجام شحن منتجات التجارة الإلكترونية، ووصلنا لمستويات عالية جدًا من الطلبيات».

وأضاف إن الشركة «حققت مبيعات قياسية كبيرة، مثل أحجام المبيعات التي تظهر عادة في موسم تسوق الجمعة السوداء». وذلك الانتعاش ظهر بدءًا من الربع الثاني للعام الحالي، حيث زاد عدد المتسوقين من المنزل على السلع المنزلية والإلكترونيات الاستهلاكية، ومنتجات التجميل والعناية الشخصية بشكل ملحوظ.

ووفقًا لشركة الأبحاث السوقية أرمسترونج آند أسويتشس Armstrong & Associates Inc، فمن المتوقع أن يصل إجمالي عائدات التجارة الإلكترونية لمقدمي الخدمات اللوجستية في الولايات المتحدة إلى 53.3 مليار دولار هذا العام، بزيادة 22.8٪ عن عام 2019. وذلك نتيجة التغيّرات الاقتصادية التي أحدثها الوباء، إضافة إلى استمرار الشركات في الاستعانة بمصادر خارجية لتسليم البضائع التي يتم طلبها عبر الإنترنت.

Advertisements

وتشمل هذه الأرقام الإيرادات التي حققتها الشركات اللوجستية التي تتعاون مع شركة أمازون دوت كوم Amazon.com Inc، والتي وصلت أرباحها إلى 31.8 مليار دولار، حسب بيانات شركة أرمسترونج آند أسويتشس، بينما رفضت متحدثة باسم أمازون التعليق.

ويركّز مستثمرو رأس المال والأسهم الخاصة على ضخ أموالهم في شركات خدمات التجارة الإلكترونية وشركات توصيل البضائع للوجهات النهائية، حيث تُعدّ هذه القطاعات من بين الأجزاء الأسرع نموًا في قطاع الخدمات اللوجستية من طرف ثالث، وذلك حسبما يؤكده إيفان أرمسترونغ Armstrong & Associates رئيس شركة أرمسترونج آند أسويتشس.

على الجانب الآخر، تقوم شركات التكنولوجيا اللوجستية بجذب تمويل جديد، ومن ذلك جمع شركة أتابوتيكس Attabotics الناشئة، والمتخصصة في مجال تصنيع الروبوتات التي تعمل في سلسلة التوريد، ما يصل إلى 50 مليون دولار في الشهر الماضي.

أيضًا، حصلت منصة ميسفاتس ماركت Misfits Market، المتخصصة في تسليم منتجات التجارة الإلكترونية، على تمويل بقيمة 85 مليون دولار في يوليو. وتضاعفت قيمة أسهم شركة شوبيفاي Shopify Inc، التي تزوّد الشركات الأخرى ببرامج التجارة الإلكترونية، ثلاث مرات منذ شهر مارس الماضي.

وبعدما تأسست شركة شيب بوب في عام 2014، أصبح لديها حوالي 570 موظفًا في الولايات المتحدة وخارجها. وجمعت الشركة تمويل بقيمة 130.5 مليون دولار حتى الآن. وتمتلك الشركة وتدير أربعة مرافق لتسليم البضائع في الولايات المتحدة، كما أضافت ستة مراكز جديدة لشبكتها منذ شهر أبريل الماضي، بما في ذلك مواقع في كندا وأيرلندا، يتم تشغيلها من خلال عقد شراكات مع مزوّدي الخدمات اللوجستية، ممن يستخدمون برمجياتها لخدمة عملاء الشركة.

وقال ساكسينا إن «الشركة تتوقع الوصول إلى 100 مليون دولار هذا العام، كما تتمتع بتدفق نقدي إيجابي». وأضاف: «نحن على وشك الوصول لنقطة التعادل كشركة»، حيث تشير «نقطة التعادل» إلى مرحلة التوازن التي لا تحقق فيها المؤسسة ربحًا ولا خسارة.

وتقوم شيب بوب ومقدمو الخدمات اللوجستية الآخرون بزيادة معدلات التوظيف قبل الطلب الكبير المتوقع على قطاع التجارة الإلكترونية خلال موسم العطلات المقبل. وأكدت شركة راديل Radial التي تقدم الخدمات اللوجستية لشركات التجارة الإلكترونية، خلال الأسبوع الماضي، أنها تخطط لتعيين 25 ألف عامل موسمي جديد هذا العام، بزيادة 19٪ عن عام 2019.

200.7

مليار دولار.. قيمة مبيعات التجزئة عبر الإنترنت في الولايات المتحدة في الربع الثاني خلال العام الحالي، بزيادة 44.4 % عن نفس الفترة من عام 2019

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر طفرة التجارة الإلكترونية تجذب الاستثمارات لشركات الخدمات اللوجستية لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا