الارشيف / الاقتصاد

«وول ستريت» تتأرجح مترقبة خطة التحفيز الإضافي

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن «وول ستريت» تتأرجح مترقبة خطة التحفيز الإضافي والان نبدء باهم واخر التفاصيل


متابعة الخليج 365 - ابوظبي - تباينت مؤشرات الأسهم العالمية في تداولات، أمس الخميس، على وقع تأثير نتائج الشركات، وبيانات محلية على الأسواق، وفي ظل ذلك تراجعت الأسهم الأوروبية؛ إذ أثرت سلباً توقعات بانتعاش اقتصادي أبطأ بعد الجائحة في معنويات المتداولين، وفي المقابل تراجعت الأسهم اليابانية مع عزوف المستثمرين عن الرهانات المحفوفة بالمخاطر في ظل موسم أرباح ضعيف إلى حد كبير، بينما قاومت «وول ستريت» مخاوف عدم الاتفاق بين الجمهوريين والديمقراطيين حول خطة التحفيز، وازدياد عدد الإصابات ب«كوفيد 19»، مستفيدة في ذلك من دعم التراجع الطفيف في طلبات إعانات البطالة.
في بورصة نيويورك، غلب الاستقرار على مؤشرات الأسهم الأمريكية، أمس الخميس؛ حيث تحركت المؤشرات بشكل عرضي متأرجحة في نطاقات ضيقة صعوداً وهبوطاً، بينما تترقب الأسواق حزمة تحفيز حكومية جديدة؛ لدعم الاقتصاد، وفي حين شهدت طلبات إعانة البطالة الأسبوعية انخفاضاً طفيفاً أسهم في منع مؤشرات «وول ستريت» من نزف مكاسبها التي حققتها في الجلسة السابقة، ينتظر المستثمرون إعلان وزارة العمل الأمريكية تقرير الوظائف عن شهر يوليو/تموز اليوم الجمعة.
وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 30.70 نقطة، بما يعادل 0.11% إلى 27170.82 نقطة قبل أن يرتد للمنطقة الخضراء مضيفاً 0.09%، ونزل المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 4.46 نقطة أو 0.13% ليسجل 3323.31 نقطة قبل أن يرتد بمكاسب طفيفة، وهبط المؤشر ناسداك المجمع 8.42 نقطة أو 0.08% إلى 10989.98 نقطة.
ويكافح المشرعون للتوصل إلى اتفاق بشأن حزمة جديدة؛ لمواجهة تداعيات فيروس «» المستجد، وسط وجود خلافات بين الجمهوريين والديمقراطيين حول مقدار التحفيز المناسب، وهدد البيت الأبيض باتخاذ إجراء تنفيذي حال فشل التوصل لاتفاق بشأن صفقة التحفيز الإضافية.
وفي بيانات اقتصادية، تراجعت طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة لتكون أفضل توقعات للمحللين خلال الأسبوع الجاري،
وفي القارة العجوز، نزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.4%، بينما تراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1.1%.
وهوى سهم مجموعة التعدين جلينكور 4.3% بعد أن قررت عدم توزيع أرباح للتركيز على خفض الدين.
ونزل سهم أكسا الفرنسية للتأمين 2.6% بعد أن قلصت هدفها لأرباح 2020.
وفي آسيا، تراجعت الأسهم اليابانية الخميس حيث استمر عزوف المستثمرين عن الرهانات المحفوفة بالمخاطر في ظل موسم أرباح ضعيف إلى حد كبير.
وتراجع المؤشر نيكاي 0.43% إلى 22418.15 نقطة.
وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.31% إلى 1549.88 نقطة. (وكالات)

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر «وول ستريت» تتأرجح مترقبة خطة التحفيز الإضافي لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحبفة الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا