الارشيف / الاقتصاد

الخدمات المتكاملة تعطى قبلة الحياة للتليفون الأرضى بمصر

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن

الخدمات المتكاملة تعطى قبلة الحياة للتليفون الأرضى بمصر

والان نبدء بالتفاصيل

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - الاثنين 13 غشت 2018 07:44 صباحاً - كشفت أحدث مؤشرات لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن ارتفاع عدد مشتركى التليفون الأرضى بمصر لأول مرة منذ سنوات رغم تراجع استخدامه من جانب العملاء بمصر شأن الكثير من دول العالم، ويرجع اسباب هذه الزيادة إلى استثمار الشركة المصرية للاتصالات والمقدم الوحيد للخدمة حتى الآن فى السوق المصرى فى البنية التحتية للاتصالات بمصر، ومد كابلات الألياف الضوئية بديلا عن النحاس والتى تعطى سرعة أفضل فى نقل البيانات وهى الخدمة التى تنعش التليفون الأرضى وهو ما يحل أزمة قوائم الانتظار.

وجاء قيام الحكومة لإصدار الترخيص الموحد للاتصالات الذى يشمل الجيل الرابع ورخص الاتصالات الدولية ورخص الهاتف الثابت لشركات الاتصالات العاملة للسوق وقيام شركات المحمول الثلاث فودافون واتصالات وأورنج بشراء رخص الهاتف الثابت لتعطى قبلة الحياة للتليفون الأرضى من سعى جميع المشغلين لتقديم خدمات متكاملة اسوة بالمصرية للاتصالات we.

وستقدم شركات المحمول خدمات التليفون الارضى اعتمادا على شبكة المصرية للاتصالات المقدم الوحيد للخدمة فى السوق المصرى حتى الأن، ولكن الشركات ستقدم خدمات الصوت الارضى فقط وفقا للرخصة حيث لا تشمل خدمات التلغراف.

ووقعت شركة اتصالات مصر مذكرة تفاهم مع الشركة المصرية للاتصالات WE لتقديم خدمات التليفون الارضى الافتراضى الأربعاء الماضى، وهى الاتفاقية الاولى من نوعها لتقديم الخدمة كثانى مشغل فى السوق بعد المصرية للاتصالات التى بدأت عملها منذ نحو 163 عاما.

Advertisements

 وتتضمن مذكرة التفاهم كل البنود الأساسية التى تمهد لتوقيع اتفاقية تجارية، وهو ما يسمح لاتصالات مصر لتقديم خدمات الصوت الثابت عن طريق شبكة المصرية للاتصالات we، وتمكن هذه الخدمة اتصالات مصر من التحول لمشعل متكامل يقدم خدمات الصوت والإنترنت الارضى والمحمول.

 وطرحت الحكومة 3 رخص للهاتف الثابت لشركات أورنج وفودافون واتصالات لتقديم الخدمة إلى جانب الشركة المصرية للاتصالات المشغل الوحيد لها فى السوق المصرى، وقامت الشركات الثلاث بشراء هذه الرخص فى منتصف أكتوبر 2015، بقيمة 11.2 مليار دولار للرخصة الواحدة ضمن إطار الترخيص الموحد للاتصالات الذى كان يشمل رخص الجيل الرابع إضافة إلى رخص الاتصالات الدولية.

كشفت بيانات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن إجمالى سعة السنترالات والتى بلغت 19 مليون و857 ألف خط حتى نهاية شهر مايو الماضى، وارتفع عدد المشتركين فى التليفونات الثابتة إلى 7 ملايين و721 ألف مشترك.

وأظهرت البيانات، أن عدد المشتركين فى الحضر بلغ 6 مليون و94 ألف مشترك حتى نهاية شهر مايو الماضى، وبلغ عدد المشتركين فى الريف مليون و626 ألف مشترك، فيما بلغ عدد المشتركين بالمنازل 6 مليون و594 ألف مشترك، وبالجهاز الحكومى 179 ألف مشترك، وعدد المشتركين التجارى 947 ألف مشترك، وبلغت الكثافة التليفونية للتليفون الثابت 7.64%.

وبدأت خدمات التليفون الأرضى بمصر عام 1881 حيث تم إنشاء أول خط تليفون ثابت يربط بين القاهرة والإسكندرية، على الرغم من إنشاء الشركة المصرية للاتصالات فى عام 1854 وهى من أقدم شركات الاتصالات فى العالم، وكانت تسمى وقتها باسم الشركة الشرقية للتليفونات والتلغراف.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الخدمات المتكاملة تعطى قبلة الحياة للتليفون الأرضى بمصر لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا