فن ومشاهير

ليلى علوى تحث جمهورها على شراء المنتج المحلى : ساندوا أصحاب المشاريع الصغيرة

  • 1/6
  • 2/6
  • 3/6
  • 4/6
  • 5/6
  • 6/6

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن ليلى علوى تحث جمهورها على شراء المنتج المحلى : ساندوا أصحاب المشاريع الصغيرة والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - دعمت الفنانة ليلى علوى حملة "حب المحلى" لدعم الصناعات والحرف اليدوية والمشاريع الصغيرة، كما حثت جمهورها على شراء المنتجات المحلية وإنتاج المصنوعات اليدوية.

وكتبت علوى عبر حسابها الرسمى على انستجرام قائلة :"مش صحيح إن لازم الأدوار الكبيرة تقوم بيها فقط الجهات الرسمية والمؤسسات الكبيرة، دايمًا أنا وأنت وكل واحد فينا قادر يساعد بشكل ما.. قادر يحقق فرق ويمد إيده لفرد وأسرة ومجتمع صغير بيسعى بجهد وشرف وموهبة كبيرة كمان إنه يعيش حياة كريمة".

ليلى علوى عبر انستجرام
ليلى علوى عبر انستجرام

 

وأضافت :"حبيت جدًا فكرة حملة حب المحلى لدعم الصناعات والحرف اليدوية والمشاريع الصغيرة .. ادعموهم واشتروا انتاجهم المصنوع يدويًا بأسعاره المعقولة وجودته العالية وادعمو أصحاب المشاريع الصغيرة لان كل براند كبير بدأ بفكرة وحلم صغير من صاحبه".

وتابعت :"ادعم المنتجات المحلية كجزء من تحدي #٢٤ساعة_محلى ضمن حملة حب المحلي من فيسبوك لدعم أصحابنا وأهلنا من ملاك المشاريع الصغيرة خصوصا خلال الاوقات الصعبة الي كلنا بنمر بيها... يلا انضموا للتحدى واستهلكوا منتجات محلية لمدة ٢٤ ساعة وشاركونا صوركم مع منتجاتكم المفضلة باستخدام هاشتاج حب المحلي و #٢٤ساعة_محلى ويلا ندعم المنتجات الي بنحبها ونفتخر بيها".

إطلالة جديدة للفنانة ليلى علوي
إطلالة جديدة للفنانة ليلى علوى

 

وتتعاون شركة فيسبوك مع وكالة إقليمية في حملتها الجديدة "حب المحلى"، وهى مبادرة من فيسبوك لدعم الشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي تعرضت لأوقات صعبة خلال جائحة كوفيد-19، وستعمل الحملة على إيصال صوت الشركات الصغيرة والمتوسطة المحلية، وتسليط الضوء على قصصها وتحدياتها للمساعدة على زيادة طلب المستهلكين على ما تقدمه تلك الشركات من منتجات وخدمات.

 

Advertisements

ومن خلال المبادرة ستتيح فيسبوك لمالكي الأعمال التجارية إمكانية الوصول إلى مركز تدريب الشركات الصغيرة والمتوسطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهو عبارة عن منصة تشمل 40 دورة تدريبية افتراضية مجانية، يمكن للشركات الاستفادة منها لإتقان مجموعة من الأدوات الرقمية التي تشمل التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية وتوسيع حضورها على الإنترنت، ويمكن للمستهلكين أيضاً الانضمام إلى المبادرة باستخدام وسم #حِب_المحلي لإظهار دعمهم للشركات المحلية ومشاركة تجارب التسوق المحلية.

الفنانة ليلى علوي
الفنانة ليلى علوى

 

بنيت فكرة الحملة على رؤية ومفهوم "اللي بينا وبينهم مش بزنس دي عشرة" والتي تركز على الحنين والترابط العاطفي بالمتاجر الموجودة في الأحياء السكنية التقليدية. وظهر هذا المفهوم واضحاً في كل  ما يتعلق بمحتوى الحملة بما فيها هوية العلامة التجارية. ويسرد مقطع الفيديو الرئيسي للحملة ثمان قصص تم تصويرها في كل من مصر والأردن ولبنان، ويقدم مشاهد واقعية للأشخاص والمواقع التجارية المحلية، الذين يشاركون تجاربهم وحكاياتهم اليومية.

 

وتم تطوير محتوى إبداعي ثري ومتنوع لخدمة أفكار الحملة يتضمن مقاطع فيديو وقصص بصيغة أي جي ومقابلات مع الشركات الصغيرة وأفكار محفزة لتفعيل دور صنّاع المحتوى.

النجمة ليلى علوي
النجمة ليلى علوى

 

ومن بين المكونات الإبداعية للحملة، إطار مكتوب عليه وسم #حِب المحلى يمكن للمستخدمين وضعه على ملفهم الشخصى على فيسبوك كتعهد منهم لمساندة الشركات الصغيرة والمتوسطة، وسيحتاج مستخدمو فيسبوك إلى زيارة الرابط الذي سيعيد توجيههم إلى ملفهم الشخصي على فيسبوك، حيث يتمكنوا من إضافة إطار #حِب المحلى إلى صورة العرض الخاصة بهم على انستجرام، سيكون هذا ذلك متاحًا كمرشح واقع افتراضى قابل للتتبع حيث سيتمكن المستخدمون من نشر وإبراز الأعمال التجارية الصغيرة المفضلة لديهم.

 

ليلى علوي
ليلى علوى

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر ليلى علوى تحث جمهورها على شراء المنتج المحلى : ساندوا أصحاب المشاريع الصغيرة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا