الارشيف / فن ومشاهير

أول صورة لياسمين صبري في طائرتها الخاصة

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

نشرت الفنانة ياسمين صبري  صورة عبر حسابها الرسمي على  انستقرام، وهي داخل  الطائرة التي يملكها زوجها رجل الاعمال أحمد أبو هشيمة ،  وتنظر من الشباك، ولكن لم يظهر أبو هشيمة معها، وعلى الأرجح أن هذا السفر لتقضي هي وأبو هشيمة عطلة العيد خارج القاهرة.

 

الصورة تم نشرها ضمن حملة تقوم بها ياسمين صبري لمواجهة موجة السخرية عقب زواجها من أبو هشيمة، وكان أخرها تصريحات لصبري عبرت فيها عن دهشتها من حذف رامز جلال لمعظم كلامها عن زوجها الملياردير أحمد أبو هشيمة، أثناء وقوعها ضحية مقلب "رامز مجنون رسمي"، وقالت إنها لا تعرف حتى الآن سبب الحذف ولماذا أصر رامز على ترك تعليق واحد لها قالت فيه أن أبو هشيمة يعجبها لأنه يضحكها!!

 

 

ياسمين بعدما تعرضت لسخرية عدد كبير من متابعيها عقب عرض الحلقة، خرجت عن صمتها وقالت إنها عندما سئلت عن زوجها أبو هشيمة وأسباب ارتباطها به قالت لأنه واثق في نفسه وناجح وسيد الرجالة.

 

وأضافت في مداخلة مع برنامج "ET بالعربي": والله أنا حلقة رامز شفتها زيي زي الجمهور، في حاجة اتفاجئت منها جداً ولحد دلوقتي مش لقيالها أي تفسير أنا جاوبت وقلت بحب فيه كل حاجة أنه ناجح وواثق من نفسه وسيد الرجال.

 

Advertisements

 

 

 

 

تابعت قائلة: حتى قولت بنتمرن مع بعض في الجيم، وفي حاجات بينا كتير مشتركة، واتفاجئت وأنا بتفرج إن رامز والبرنامج قرر حذف كل الكلام وساب بيضحكني بس.

 

يذكر أن النجمة ياسمين صبري وقعت في شباك الفنان رامز جلال بالحلقة الثالثة من برنامج المقالب "رامز مجنون رسمي"، ورغم تحذيرها لفريق الإعداد في بداية الحلقة من التطرق إلى حياتها الخاصة، إلا أن أجواء الحلقة كلها دارت حول زواجها من رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة.

 

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر أول صورة لياسمين صبري في طائرتها الخاصة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الجميلة وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا