اخبار الخليج / اخبار اليمن

هل تذكرون الفتاة السعودية الهاربة رهف القنون؟؟ شاهدوا الكارثة التي حصلت اليوم (صور)

Advertisements

شكرا لبحثكم عن خبر هل تذكرون الفتاة الهاربة رهف القنون؟؟ شاهدوا الكارثة التي حصلت اليوم (صور) والان مع التفاصيل

يزيد بن سلمان - الرياض - تسبب الفتاة السعودية الهاربة، رهف القنون، بصدمة جديدة للسعوديين تمثلت في تشجيع فتيات أخريات على الهروب.

حيث طلبت شقيقتان سعوديتان مساعدتهما في عدم العودة إلى بلادهما، وطالبتا بتوفير حماية دولية لهما، بعدما استطاعتا البقاء في تركيا خلال الأيام الماضية.

وهربت دعاء ودلال الشويكي، عندما كانتا برحلة سياحية في مدينة اسطنبول برفقة العائلة، من دون أن تأخذا معهما من حاجياتهما سوى هواتفهما المحمولة.

وتبلغ دعاء 22 عاماً، ودلال 20 عاماً، وسبق أن طلبتا المساعدة على "تويتر"، وتمكنتا من التحدث مع محام بريطاني عرض عليهما المساعدة مجاناً.

وتقول الأختان في حسابهما على "تويتر"، والذي تعلوه ترويسة تعرفهما على أنهما "فتاتان سعوديتان هاربتان من جحيم الحياة" إنهما تعرضتا للضرب والإهانة.

Advertisements

كما تقولان إنهما أصبحن يعانين من "الحرمان من الدراسة الجامعية، بالإضافة إلى إكراههما على الزواج من رجال لا يريدانه".

ولا تزال حياتهما معرضة للخطر، حيث لا تخفيان خوفهما من التعرض للقتل من قبل ذويهما في حال وجدهما وهو ما دفع بهما لالتماس اللجوء في بلد أوروبي، كما قالتا أثناء لقاء مع هيئة الإذاعة النرويجية  NRK.

وأشارت دعاء إلى أن دراستها في جامعة الملك عبد العزيز، قد توقفت قسرياً حتى عام 2099، وأن السبب يعود إلى رفض هيئة التعليم مظهرها وقصر شعرها، بحسب المصدر ذاته.

وقالت الفتاتان أيضاً إن عودتهما إلى السعودية، ستعرض حياتهما للخطر وربما يكون مصيرهما السجن بسبب رفضهن الطاعة.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر هل تذكرون الفتاة السعودية الهاربة رهف القنون؟؟ شاهدوا الكارثة التي حصلت اليوم (صور) لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليمن السعيد وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا