الارشيف / اخبار الخليج / اخبار اليمن

جامل يرأس اجتماعاً للمسؤولين الإعلاميين بفروع المؤتمر بمديريات تعز

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن جامل يرأس اجتماعاً للمسؤولين الإعلاميين بفروع المؤتمر بمديريات تعز والان مع التفاصيل

عدن - ياسمين التهامي - تعز : كتب/عبدالباسط البريهي
تصوير/عرفات الزمر

رأس الشيخ عارف علي جامل -عضو اللجنة الدائمة -رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة تعز إجتماعاً تنظيمياً للمسؤولين الإعلاميين بفروع المؤتمر في الدوائر بعموم مديريات المحافظة تم فيه الوقوف أمام القضايا المتعلقة بالإعلام المؤتمري ومناقشة المواجهات الإعلاميه الخاصه بالخطاب الإعلامي المؤتمري .

وفي الإجتماع أكد رئيس فرع المؤتمر بالمحافظة على أهمية تفعيل العمل الإعلامي للمؤتمر على مستوى قيادةفرع المؤتمربالمحافظة وقيادات فروع الدوائر بالمديريات والإستفادة من وسائل التواصل الإجتماعي في إيصال الخطاب الإعلامي إلى قيادات وأعضاء المراكز والجماعات التنظيمية على مستوى الأحياء والحارات في المدن والقرى والعزل في المديريات الريفية وكذا إلى الرأي العام المحلي والإقليمي عبر المواقع الإخبارية الإلكترونية ومختلف وسائل التواصل الإجتماعية .

وشدد جامل على ضرورة أن يكون الخطاب الإعلامي المؤتمري قوي وهادف ورصين وأن يكون الرد على الحملات الإعلامية الموجهة ضد المؤتمر الشعبي العام وقياداته رصيناً ومبنياً على الحقائق وعدم الدخول في أية مهاترات أو الرد على الإساءات بالمثل وإنما يكون الرد حصيفاً وبلغة راقية تجسد قيم ومبادئ وأهداف المؤتمر الشعبي العام ومضامين الميثاق الوطني .

وقال: من المؤسف أن الخطاب الإعلامي للأحزاب في محافظة تعز يفرق ولا يوحد من خلال إثارة الخلافات وتأجيج الصراعات وهذا يشكل خطراً كبيراً على الوحدة الوطنية والنسيج الإجتماعي 
ونحن في المؤتمر الشعبي العام لا يجب أبداً أن ننجر في خطابنا الإعلامي إلى مربع المناكفات والمماحكات والتناولات الإعلامية غير السوية .

Advertisements

مضيفاً : نحن في المؤتمر الشعبي العام حريصون كل الحرص على وحدة الصف وعدم الدخول في مماحكات ومناكفات سياسية وإعلامية على حساب القضية الأساسية التي هي قضية كل أبناء تعز الشرفاء والمخلصين والمتمثلة بإستكمال تحرير ماتبقى من المناطق والمديريات التي مازالت تحت قبضة الميليشيات الإنقلابية الحوثية وإنهاء معانات المواطنين جراء الحصار الجائر الذي تفرضه المليشيات الإنقلابية على مدينة تعز منذ أربع سنوات ولذلك يجب أن تتوحد كل الجهود السياسية والإعلامية والجماهيرية والمجتمعية لدعم الجيش الوطني لإستكمال عملية التحرير ودعم ومساندة قيادة السلطة ممثلة بمحافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي في الجهود التي تبذل لتفعيل مؤسسات الدولة وإستعادة الأمن والإستقرار والسلم الإجتماعي ..كما يجب على الجميع التوحد خلف قيادة فخامة الأخ المشير / عبدربه منصور هادي -رئيس الجمهورية -رئيس المؤتمر الشعبي العام لإنهاء إنقلاب الميليشيات الحوثية الكهنوتية المدعومة من إيران وإستعادة الدولة وبسط نفوذها على أرجاء الوطن اليمني .

وأضاف قائلا ً: 
هناك من لايريدون أن يعود المؤتمر الشعبي العام إلى الواجهة السياسية ويراهنون على تقسيمه وتحجيم دوره ولذلك نجدهم يتحدثون على مؤتمر عفاش ومؤتمر تابع للشرعية ومؤتمر في الخارح ومؤتمر في صنعاء ونحن نؤكد أن المؤتمرالشعبي العام سيظل موحداً وسيتعافى من الصدمات والهزات العنيفة التي تعرض لها وسيتجاوز الصعوبات التي واجهها خلال الفترةالماضية والحالية وسيعود كما كان الحزب الوطني الرائد لأنه حزب سياسي مدني ينتهج الوسطية والاعتدال ويحتكم للدستور وقانون الأحزاب والتنظيمات السياسية والقوانين النافذة ويؤمن بالدولة المدنية والعدالة الإجتماعية والمساواة والشراكة الوطنية في السلطة والثروة ولذلك هناك حرص أقليمي ودولي على إستعاد المؤتمر لدوره الريادي في الساحة السياسية والوطنية ومن هذا المنطلق يتوجب على كل المؤتمريين المؤمنيين ببرنامجه السياسي ومضامين الميثاق الوطني العمل بكل تفانٍ وإخلاص للحفاظ على الوحدة التنظيمية للمؤتمر الذي هو ملك كل المؤتمرين الشرفاء وليس ملك شخص أو مجموعة أشخاص فالأشخاص يتغيرون ويرحلون ولكن المؤتمر باقٍ إلى ما شاء الله ..فالمؤتمر في تعز في هذه المرحلة رئيسه عارف جامل ولكن في الفترة القادمة عندما تستقرالأمور باذن الله سيتم إجراء دورة إنتخابية وسوف يتم إنتخاب قيادة جديدة وكذلك بالنسبه لفخامة الرئيس هادي الذي يجب أن يتمسك المؤتمرين برئاسته للمؤتمر فهو رجل المرحلة لقيادة الوطن والمؤتمر إلى بر الأمان وعندما ينعقد المؤتمر العام الثامن سيقرر أعضاء المؤتمر العام إما إنتخابه أوإنتخاب رئيس جديد وقيادة جديدة فالتغير سنة من سنن الكون .

وأختتم جامل حديثه قائلا ً: الزعيم الشهيد علي عبدالله صالح رئيس -الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام-رحمه الله- هو القائد المؤسس للمؤتمر ولا يمكن تجاوزه وعلي كل من يحب الزعيم الشهيد أن يعمل على تنفيذ وصيته التي أوصى بها قبيل إستشهاده وهو يواجه الميليشيات الإنقلابية الحوثية بالعاصمة صنعاء في مطلع ديسمبر 2017 م .

وتم في الإجتماع استعراض الموجهات الإعلامية التي قرأها الأخ محمد عبده سفيان القائم بأعمال المسؤول الإعلامي لقيادة فرع المؤتمر بالمحافظة والتي أثريت بالنقاش من قبل الحاضرين من المسؤولين الإعلاميين في فروع المؤتمربالدوائر والإعلامين والناشطين المؤتمريين الذين شاركوا في الإجتماع .

هذا وقد خرج الإجتماع بعدد من القرارات والتوصيات الهادفة لتفعيل العمل الإعلامي للمؤتمر في محافظة تعز .
 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر جامل يرأس اجتماعاً للمسؤولين الإعلاميين بفروع المؤتمر بمديريات تعز لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليمن السعيد وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا