الارشيف / اخبار الخليج / اخبار اليمن

انتشار مخيف لأوكار الرذيلة والاغتصاب الجماعي وتصوير افلام الجنس.. مالذي يحدث بصنعاء..؟!

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن انتشار مخيف لأوكار الرذيلة والاغتصاب الجماعي وتصوير افلام الجنس.. مالذي يحدث بصنعاء..؟! والان مع التفاصيل

عدن - ياسمين التهامي - مثلت النساء قوة المواجهة السلمية للحوثي في قلب صنعاء. بعد ديسمبر 2017 صمتت كل القيادات الباقية داخل صنعاء فيما واصلت النساء فعالياتهن.

حاول الحوثي الظهور برداء نسائي فأطلق "الزينبيات" وتبخترن بالأطقم العسكرية والأسلحة والعدوانية، غير أن نساء صنعاء كسرن دعوى الهيبة الزينبية، وتمكنّ من تحويل عنوان "الزينبيات" إلى إدانة للحوثي. فاستخدام المرأة عنواناً للعدوانية يجعل التنظيم أكثر توحشاً.

أطلق الحوثي حملة تجسس وتنصت على المجتمع باحثاً عن أية جملة يمكن توظيفها في الصراع السياسي بينه وبين النساء في صنعاء مستخدماً أقبح وسيلة عرفها الصراع السياسي، وهي اتهام كل ناشطة ضده بالدعارة.

استخدام الخطاب الأخلاقي في معركة لا أخلاقية، كانت معركة حوثية بذل لها ورتب الكثير من الخطوات..

 

الزينبيات.. حديث الإفك والوشاية

وزع الحوثي نساءه بكل أحياء العاصمة وفي مجالس النساء، للحديث عن أن النساء اللواتي يتحدثن ضد "ولي الفقيه" هن شبكات "مرتبطة بالعدوان مدربات على إفساد الأخلاق"..

الرأي المعارض، ولو في مقيل، كان يعني تهمة بالدعارة.

انتشر الخطاب الحوثي لتبرير الاعتقالات للنساء بلسان نساء الحوثي وزينبياته في المدارس والجامعة وفي محلات الكوافير والفعاليات الرسمية.

Advertisements

 

المساجد.. منابر الرذيلة

لا يكاد يمر يوم، دون أن يتم الحديث في الجوامع بين صلاة المغرب والعشاء أن كل من يثير الحديث عن اعتقال النساء خادم للعدوان، وراضٍ بانتهاكات العرض.

 

التهديد بالأفلام.. وانهيار منظمات المجتمع

يتحدث رجال ونساء الحوثي عن وجود أفلام موثقة سيتم عرضها حول النساء المعتقلات وكيف أنه تم ضبطهن متلبسات بجرائم الدعارة.

ومع أن هذا يتم في سياق مواجهة نضال سياسي، فإن الأصوات المعارضة له تكاد تكون معدومة.

لم تصدر أي منظمة نسوية أو حقوقية عامة، يمنية أو عربية أو دولية أي موقف يدين داعشية الحوثي ضد النساء، فتهمة الدعارة هي التهمة التي استخدمتها الجماعات الدينية ضد النساء في كل مكان وزمان.

ولم تقل أي منظمة إن ابتزاز النساء جريمة فائقة القبح، فالعلاقات الجنسية هي بين رجال ونساء، ولكن لا تتحدث أكاذيب الحوثي إلا عن النساء.

كما أن التعبير عن "الدعارة" يعني الحديث عن تجارة الجنس وليس عن العلاقات الجنسية فقط.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر انتشار مخيف لأوكار الرذيلة والاغتصاب الجماعي وتصوير افلام الجنس.. مالذي يحدث بصنعاء..؟! لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليمن السعيد وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا