اخبار الخليج / اخبار السعوديه

السعودية | إذا لم يفكر الإنسان.. فقد السيطرة على اللسان!

شكرا لقرائتكم إذا لم يفكر الإنسان.. فقد السيطرة على اللسان! ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لارضائكم والان مع التفاصيل

جدة - بواسطة طلال الحمود - هُنَاك سُؤال إشكَالي يَقول: هَل الإنسَان يُفكِّر ثُمَّ يَتكلَّم؟ أَم أَنَّه يَتكلَّم ثُمَّ يُفكِّر؟ أَو بلُغةِ الرِّيَاضيين: هَل قيمَة الهَدَف تَكون مُثمرَة أَثنَاء المُبَارَاة؟ أَم بَعد انتهَائها..؟!

إنَّه سُؤالٌ بَسيط، ولَكن إجَابته لَا تَمتّ للبَسَاطَة ولَا للسّهولَة بصِلَة؛ لأنَّ المُلَاحَظ عَلَى أَكثَر أَحَاديث النَّاس؛ أنَّهم يَتكلَّمون مِن غَير تَفكير، وقَد تَبَرْمَجوا عَلَى ذَلك، وإذَا أَردتُم الأَمثِلَة فإليكُم بَعضاً مِنهَا:

المِثَال الأوَّل: تَدخُل مَجلِساً فتَقول: هَل عِندَكم شَخص غَريب؟ فيَردّ عَليك المُجيب قَائِلاً: «مَا غَريب إلَّا الشّيطَان»، وهَذه الإجَابَة تَبَرْمَج النَّاس عَليهَا، ولَم يُفكِّروا لمَرَّة وَاحِدَة؛ هَل الشّيطَان فِعلاً غَريب، وهو الذي يَسكن بَيننَا، ويَجري فِي أَجسَادِنَا مَجرَى الدَّم..؟!

مِثَالٌ آخَر: أَعرف صَديقاً لِي؛ قَد بُرمِجَ عَلَى كَلِمَة «الله يزيدك»، فحِين يَسأَلك عَن أَحوَالِك، أَو عَن أَحوَال مَن حَولك، يَقول بَعد إجَابتك: «الله يزيدك»، أَو «الله يزيده»، وذَات مَرَّة سَأَلني: كَيف حَال وَالدتك «لولوة العجلان»؟ فقُلتُ لَه: إنَّها مُتعَبة قَليلاً. وبحُكم أَنَّه مُبرمَج، رَدّ بطَريقةٍ آلية قَائِلاً: «الله يزيدهَا»..!

مِثَالٌ ثَالِث: تُقَابل صَديقاً لَك صُدفَة، وتَعزمه في بَيتك، وتَقول لَه: مَرحباً بِك فِي مَنزلي غَداً؛ لنَتغدَّى سَوياً، ونَظراً لأنَّه مُبَرْمَج عَلَى المَشَاكل والرّدود الآلية، يَقولُ لَك: «خَلَاص تَمّ، مَا عِندَك مُشكِلَة، سَوف أَتغدَى عِندك غَداً»، مَع أَنَّ المَفروض أَنْ يَكون الرَّد العِلمِي هو: شُكراً لَك، وعَلَى بَركة الله نَلتقي غَداً، ولَيس عِبَارَة «مَا عِندَك مُشكِلَة»..!

حَسنًا.. مَاذا بَقي؟!

بَقي القَول: أيُّها النَّاس، فَكّروا قَبل أَنْ تَتكلّموا، حَتَّى لَا تَكُونوا لُعبَة فِي يَدِ اللُّغَة، وأَسْرَى فِي يَد البَرْمَجَة..!!

*نقلاً عن صحيفة "المدينة"

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

شكرا لقرائتكم خبر عن السعودية | إذا لم يفكر الإنسان.. فقد السيطرة على اللسان! على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة العربية نت وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي العربية نت ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا