لايف ستايل

عشق انتهى بزواج عرفي وقتل.. والمتهم: "نشرت صور عارية لمراتي"

 بعد مرور 6 أشهر على التحقيق في واقعة قتل ربة منزل في شارع كرم الضرس، التابع لمركز أوسيم، التي تقع شمال محافظة الجيزة، انتهت النيابة إلى إحالة المشتبه فيه والمنسوب إليه تهمة القتل العمد، وهو زوج الضحية، للمحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات.

مع دقات الساعة العاشرة صباح اليوم، مثل المتهم عبد الرحمن، المنسوب إليه تهمة القتل العمد لزوجته "فاطمة" أمام نيابة شمال الجيزة الكلية، ووقف أمام محقق النيابة محمد أشرف، مدير نيابة حوادث شمال الجيزة، وتم إعلانه بقرار إحالته للمحاكمة الجنائية.

وأثناء إعلان المتهم بقرار الإحالة أعادت النيابة مناقشة المتهم حول ملابسات الواقعة التي وقعت مع بداية شهر يناير الماضي، والتي جاءت كما ورد في تحريات المباحث، وتحقيقات النيابة العامة واعترافات المتهم كالتالي:

- جثة في الطابق الأرضي:

عقارب الساعة كانت تشير إلى العاشرة صباح الجمعة 5 يناير الماضي، تلقت شرطة النجدة بلاغًا من سكان العقار رقم 5 بشارع كرم الضرس بمركز أوسيم، بانبعاث رائحة كريهة من داخل شقة في الطابق الأول بالعقار المكون من 5 طوابق، وأُخطرت مباحث شرطة أوسيم، وانتقل رئيس المباحث بصحبة 3 من معاونيه إلى مكان الواقعة، وتمكنت قوة المباحث من كسر باب الشقة بمساعدة الأهالي، وعقب دخولهم الشقة عثروا على جثة "فاطمة. م"، 48 عامًا، ربة منزل، مقتولة في صالة الشقة.

- 40 دقيقة شجار قبل وقوع الجريمة:

بمجرد عثور رئيس المباحث على جثة الضحية، أخطر اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة للمباحث بتفاصيل الواقعة، وقال له إنّ الجثة لا توجد بها آثار ظاهرية، لكن هناك آثار خنق حول الرقبة.

فور تلقي الإخطار، انتقل اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، بصحبة فريق من ضباط المديرية، تحت قيادة اللواء محمد عبدالتواب مدير المباحث الجنائية، والعميد إيهاب شلبي رئيس المباحث الجنائية لقطاع شمال الجيزة، إلى مكان الواقعة، وتبين أنّ الشقة تقع في الطابق الأرضي بالعقار، وأنها مكونة من غرفتين وصالة وحمام، وعثر على الضحية مقتولة في صالة الشقة.

وأكدت المعاينة أنّ القاتل دخل بطريقة مشروعة، لسلامة مداخل ومخارج الشقة، كما تبين للواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، أنّ مشاجرة نشبت بين القاتل المجهول، وبين الضحية واستمرت أكثر من 40 دقيقة، انتهت بقتل الضحية وسرقة هواتفه المحمولة.

وعقب ذلك أخطر اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة للمباحث، المستشار وائل الدرديري المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، وانتقل حسين عامر مدير نيابة حوادث شمال الجيزة انذاك، إلى مكان الواقعة وتمت مناظرة الجثة، وقررت النيابة تشريحها لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث بشأن الواقعة، لتحديد هوية المتهم وضبطه.

- زواج عرفي:

عقب انتهاء النيابة من مناظرة الجثة، عقد اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة للمباحث، اجتماعًا مع ضباط قطاع شمال الجيزة، واستعرض خطة البحث التي جاءت كالتالي:

فحص علاقات الضحية والمترددين عليها بعدما تبين أنها مقيمة بمفردها، وفحص سكان العقار والعقارات المجاورة، وبمجرد انتهاء الاجتماع بدأ فريق البحث الذي قاده اللواء محمد عبدالتواب مدير المباحث الجنائية، والعميد إيهاب شلبي، رئيس المباحث الجنائية لقطاع شمال الجيزة، وفحصت المباحث 65 من المترددين عليها، وتوصلت القوات إلى شاهد أكد تردد شخص على الضحية على فترات متتالية منذ 6 أشهر، وأدلى بأوصاف الشخص.

وتم تقنين الإجراءات وتكثيف التحريات، وتمكنت القوات من تحديد هوية الشخص، وتبين أنه عبدالرحمن، 38 عامًا، أمين مخازن في شركة كبرى، وكان متزوجا من الضحية عرفيًا منذ عدة أشهر.

- صور عارية:

عقب الانتهاء من جمع المعلومات وتكثيف التحريات، انطلقت مأمورية تحت إشراف العميد إيهاب شلبي رئيس المباحث الجنائية لقطاع شمال الجيزة، والعقيد محمد عرفان مفتش مباحث شمال الجيزة، إلى محل إقامة زوج الضحية بمنطقة منشأة القناطر، وألقت القبض عليه.

وبمواجهة المتهم اعترف أمام اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، بارتكابه للواقعة، وقال: "أنا مكانش قصدي أقتلها، هي السبب، نشرت صور عريانة لمراتي على النت عشان تفضحني أنا وهي، رحت أعاتبها عشان تشيل الصور ومرضيتش، مسكت فيها وخنقتها لحد ما ماتت في إيدي، نصيبها كده، كنت متجوزها عرفي من حوالي 6 شهور، وبعدين انفصلت عنها، وعشان هي مكانتش موافقة فضلت تطاردني وحاولت تفضحني.. بس هي ماتت".

- المتهم أمام الجنايات:

سجلت القوات اعترافات المتهم، وجرى اقتياده، إلى سرايا نيابة حوادث شمال الجيزة، ومثل المتهم أمام محقق النيابة حسين عامر مدير نيابة حوادث شمال الجيزة، واعترف بارتكابه للواقعة، وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات، وعقب ورد تقرير الطب الشىرعي الخاص بالضحية، وتحريات المباحث النهائية، تم احالة المتهم إلى محكمة الجنايات.

شكرا لقرائتكم خبر عن عشق انتهى بزواج عرفي وقتل.. والمتهم: "نشرت صور عارية لمراتي" على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة هن وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي هن ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا