اخبار الخليج

طهران في حلف مع الشيطان لإعادة بناء القاعدة

شكرا لقرائتكم خبر عن طهران في حلف مع الشيطان لإعادة بناء القاعدة والان مع التفاصيل

نشرت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية موضوعا بعنوان "طهران في حلف مع الشيطان لإعادة بناء القاعدة"، قالت فيه إن إيران عانت مؤخرا من أسوأ اضطرابات ومظاهرات على الإطلاق، وهو ما يعود بشكل رئيسي، بحسب الصحيفة، إلى إعلان زيادة المخصصات العسكرية بهدف التوسع إقليميا والسيطرة على مناطق أخرى في العالم العربي على حساب المواطن الإيراني البسيط الذي يعاني من ارتفاع شديد في أسعار المعيشة.

وتتساءل الصحيفة كيف سيكون رد فعل الشعب الإيراني عندما يعلم بالتحالف الشيطاني الذي بدأته الحكومة الإيرانية الشيعية لإعادة تشكيل تنظيم القاعدة أخطر تنظيم جهادي سني في التاريخ؟

وتقول الجريدة إنه حسب مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (إف بي أي) كان عدد عناصر القاعدة عندما شنت هجمات الحادي عشر من سبتمبر 400 مقاتل لكن التنظيم تعرض لضربات قاصمة من القوات الأمريكية خلال الحرب في أفغانستان ومؤخرا تعرض لهزة كبيرة وتضاءل في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية.

وتضيف الصحيفة أن "الإف بي أي" يعتقد أن التنظيم أعاد بناء نفسه مؤخرا لدرجة انه أصبح قادرا على استقطاب عشرات الآلاف من الجنود والمقاتلين.

وتعرج الصحيفة على تاريخ العلاقات بين إيران والقاعدة، مشيرة إلى أن قاسم سليماني القائد البارز في الحرس الثوري الإيراني دعم أسرة زعيم القاعدة السابق أسامة بن لادن في الحصول على اللجوء لبلاده عام 2001 ومنذ هذا الحين بدأت العلاقات بين الطرفين في التطور.

 

وأضافت أن التعاون حاليا بين إيران والقاعدة في أوجه خاصة في سوريا حيث تنفق إيران أكثر من 4.5 مليار دولار سنويا لدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وفقا للصحيفة، التي أوضحت أن قاسم سليماني يستخدم القاعدة في مناوراته للعب على جميع اطراف الصراع الجاري هناك.

شكرا لقرائتكم خبر عن طهران في حلف مع الشيطان لإعادة بناء القاعدة على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة السعودية 365 وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي السعودية 365 ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا