الارشيف / الاقتصاد

الأسهم تستسلم لشح السيولة «ماركة» في سقوط حر

شكرا لقرائتكم خبر عن الأسهم تستسلم لشح السيولة «ماركة» في سقوط حر والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - أبوظبي: مهند داغر

تعرضت الأسهم المحلية لعمليات جني أرباح سريعة ومحدودة، استهدفت أسهماً قيادية في العقار والبنوك، بعد أن استفادت من حزمة الحوافز والتسهيلات لقطاع الأعمال، ما دفع المؤشرات العامة للأسواق إلى التراجع على نحو طفيف، وسط تداولات ضعيفة للغاية.
أظهرت بيانات سوق أبوظبي توجهاً شرائياً للمستثمرين الأجانب غير العرب بصافي استثمار بلغ 36 مليون درهم محصلة شراء، فيما كانت وجهتهم في دبي نحو التسييل بصافي 12 مليوناً كمحصلة بيع.
وجاء التباين أيضاً في أداء المحافظ الاستثمارية التي اتجهت نحو الشراء في سوق أبوظبي، بصافي 23 مليوناً محصلة شراء، والى التسييل في دبي بصافي 14 مليوناً محصلة بيع. وشهدت الأسواق سيولة بقيمة 255 مليون درهم فقط، منها 88.3 مليون درهم في دبي، و166.7 مليون درهم في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم 137.34 مليون سهم، منها 68.5 مليون سهم في دبي، و68.84 مليون سهم في أبوظبي، فيما جرى تداول أسهم 67 شركة، وارتفعت أسعار أسهم 31 شركة، بينما انخفضت أسعار أسهم 29 شركة.
وانخفض مؤشر سوق دبي المالي 0.33% عند مستوى 3140.48 نقطة، متأثراً بتراجع العقار والاستثمار والسلع والتأمين والخدمات.
وجاء هبوط قطاع العقار بنسبة 0.68% نتيجة معاودة سهم إعمار العقارية للتراجع بنسبة 1.67% ودريك آند سكل 0.58% وإعمار للتطوير 0.18% والاتحاد العقارية 1.15%، فيما واصل أرابتك الارتفاع بنسبة 0.45% وداماك 0.67% وديار 0.21%.
ونزل قطاع الاستثمار بنسبة 0.6% مع نزول دبي للاستثمار 0.94%، وذلك على الرغم من استمرار سهم دبي المالي في المسار الأخضر بنحو 1%.
في المقابل، ارتفع قطاع البنوك هامشياً مع ارتفاع بنك المشرق 1.3% وبنك دبي التجاري 1.3%، وذلك بالتزامن مع هبوط دبي الإسلامي 0.18% واستقرار سهم الإمارات دبي الوطني.
كما ارتفع النقل 0.21% نتيجة استمرار ارتفاع سهم «العربية للطيران» 0.84% فيما أغلق «أرامكس» على انخفاض 0.47%.
من جهته، هبط مؤشر سوق أبوظبي المالي 0.37% إلى مستوى 4682.27 نقطة، متأثراً بتراجع أسهم البنوك والعقار والاستثمار والتأمين والسلع.
وانخفض قطاع البنوك بنسبة 1.14% بفعل انخفاض أبوظبي الأول 1.59% وأبوظبي التجاري 1%، كما هبط قطاع العقار بنسبة 0.24% بعد انخفاض سهم الدار 0.47%، في حين ظل النشاط على سهم إشراق بنسبة 1.37%.
في المقابل، واصل قطاع الطاقة التألق، مع ارتفاعه 3.5% بفعل ارتفاع شركات القطاع كافة، حيث زاد دانة غاز 4.26% وطاقة 4.67% وأدنوك للتوزيع 1.2%.
جاء ذلك بالتزامن مع ارتفاع جديد لقطاع الاتصالات بنسبة 0.29% نتيجة ارتفاع سهم اتصالات بالنسبة ذاتها.
وفيما يتعلق بالشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول بدبي، فقد حققت شركة إعمار العقارية تداولات بقيمة 21 مليون درهم، وتراجع السهم بنسبة 1.67% إلى 5.8 درهم، ثم سهم جي إف إتش بتداولات بقيمة 8.5 مليون درهم، مرتفعاً 0.76% عند 1.32 درهم، ثم سهم دبي الإسلامي بتداولات بقيمة 7.3 مليون درهم، وانخفض بنسبة 0.18% عند 5.61 درهم. وعاد سهم أبوظبي الأول، ليتصدر التداولات في سوق العاصمة، بقيمة 33 مليون درهم، متراجعاً بنسبة 1.59% عند 12.4 درهم، تلاه في المركز الثاني سهم دانة غاز بسيولة بقيمة 24.4 مليون درهم، وصعد بنسبة 4.26% إلى 0.98 درهم، ثم سهم طاقة باستقطابه 21 مليون درهم من السيولة، وارتفع هو الآخر بنسبة 4.67% مغلقاً عند 1.12 درهم.
ومن أكثر الشركات ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها بدبي، جاء في المقدمة سهم النعيم القابضة، وارتفع بنسبة 4.55% عند 2.30 درهم، بينما كانت أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها، سهم ماركة بانخفاضه 9.9%.
وفيما يتعلق بالأسهم الأكثر ارتفاعاً في الأسعار بأبوظبي، جاء في المقدمة سهم مصرف الشارقة الإسلامي، وارتفع بنسبة 10.26% مغلقاً عند 1.25 درهم، في المقابل، سجل سهم البنك العربي المتحد التراجع الأكثر بنسبة 8.7% ليغلق عند 1.05 درهم.
واتجه المستثمرون الأجانب والعرب نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 26 مليون درهم محصلة شراء، منها 24 مليون درهم محصلة شراء الأجانب، ومليونا درهم محصلة شراء العرب، في المقابل اتجه المستثمرون الخليجيون والمواطنون نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 26 مليون درهم محصلة بيع، منها 7 ملايين درهم محصلة شراء المواطنين، و19 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين.
وركز المستثمرون الأجانب غير العرب على أسهم شركات سوق دبي المالي ودانة غاز والدار العقارية وأبوظبي التجاري، فيما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات إشراق وإعمار العقارية ودبي للاستثمار.
وتباين أداء المحافظ الاستثمارية التي اتجهت نحو الشراء في أبوظبي بصافي استثمار بلغ 23.4 مليون درهم محصلة شراء، فيما اتجهت نحو التسييل في دبي بصافي استثمار بلغ 14 مليون درهم محصلة بيع، في المقابل اتجه الأفراد نحو التسييل في أبوظبي بصافي استثمار بلغ 23.4 مليون درهم محصلة بيع، فيما اتجهوا نحو الشراء في دبي بصافي استثمار بلغ 14 مليون درهم محصلة شراء.

شكرا لقرائتكم خبر عن الأسهم تستسلم لشح السيولة «ماركة» في سقوط حر على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة الخليج وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي الخليج ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا