الارشيف / فن ومشاهير

إفتتاح مهرجانات الأرز الدولية… أول أوبريت لـ “أم الزمن”

  • 1/8
  • 2/8
  • 3/8
  • 4/8
  • 5/8
  • 6/8
  • 7/8
  • 8/8

نقلنا لكم – بتجـــــــــــرد: بالثوب الأخضر وتسريحة الشعر الجديدة، أطلّت النائبة ستريدا جعجع من أرز الربّ مفتتحة مهرجاناتها لصيف 2017، التي حملت عنوان تكريم “الأرزة”، من خلال اوبريت ضخمة تروي قصة الارزة من دون ورود كلمة “الارزة” فيها، وهذا ما ميّز العمل من الناحية الابداعية والصورية شعراً.

 وشارك في تقديم الاوبريت 12 نجما لبنانياً من مختلف الاطياف اللبنانية، مرتدين شالا ًعليه الارزة اللبنانبة منتصميم مصمم الازياء ربيع كيروز وهم: نانسي عجرم – وليد توفيق – غسان صليبا – نجوى كرم – معين شريف- ملحم زين- عبير نعمه – جوزف عطيه – رامي عياش – زين العمر- تانيا قسيس – ايليا فرنسيس وهي من كلمات الشاعر نزار فرنسيس والحان ميشال فاضل، وألهبت الاوبريت الحضور فصفقوا بحرارة ولوّحوا بالاعلام اللبنانية.

حضر الليلة الاولى من المهرجان البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، النائب البطريركي على جبة بشري المطران جوزف نفاع، نائب دولة رئيس مجلس النواب فريد مكاري نائب دولة رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني، الوزراء جمال الجراح ،غطاس خوري وبيار أبو عاصي، النواب نعمه طعمه، ايلي كيروز وفادي كرم والوزير السابق ابرهيم الضاهر، رئيس مجلس الانماء والاعمار نبيل الجسر ، المدير العام لشركة طيران الشرق الاوسط محمد الحوت، رؤساء البلديات والمخاتير وحشد من الفاعليات الاقتصادية والاجتماعية والاعلامية.

قبل افتتاح المهرجان والنشيد الوطني عرض فيلم 3D Mapping يروي قصة الارز عبر العصور ، ومن ثم افتتحت رئيسة “لجنة مهرجانات الارز الدولية” النائبة ستريدا جعجع الاحتفال بكلمة حملت أبعاداً وطنية ، واستهلتها بالترحيب بالبطريرك الماروني قائلة: “صاحب الغبطة والنيافة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي الكلي الطوبى، وجودكم معنا اليوم عزيز على قلوبنا ، وهذا ما يؤكد على الدور التاريخي لبكركي بجمع كل اللبنانيين تحت راية الارزة . واذا كانت الارزة هي رمز لمجد لبنان، فالتحية لمن أعطي له مجد لبنان. التحية لسليل البطاركة القديسين من أرز الرب الى وادي قنوبين”، كما رحّبت بزوجها رئيس حزب القوات سمير جعجع قائلة: “لقد تحدّيت الظروف وأتيت، فأهلاً وسهلاً بكَ يا حياتي في بيتك”.

وقالت في كلمتها: “من أرز الرب في بشري إلى أرز الباروك في الشوف … تحية ، من أرز الرب في بشري إلى أرز جاج وتنورين… تحية ، من أرز الرب في بشري إلى كل بقعة من بقاع ال 10452 كيلومتراً مربعاً …تحية، من أرز الرب في بشري إلى حيث يوجد كل لبناني في العالم، من الولايات المتحدة الأميركية وكندا إلى أستراليا وما بينهما… ألفُ تحية وتحية .الكتاب المقدّس كان أول من منح القداسة للبنان وأرز لبنان. فهلمّوا أيها اللبنانيوننحافظ على هذه الأمانة، أمانة هذا الوطن، وطن الأرز، وأمانة وحدتِنا الوطنية ليبقى لبنان”.

وتابعت : “التحية لكم الليلة من أرزة الرحابنة غسان صليبا ، ومن أرزة طرابلس الفيحاء وليد توفيق ، ومن أرزة عروس البقاع زحلة نجوى كرم ، من أرزة الجبل رامي عياش ، من أرزة كسروان نانسي عجرم ومن أرزة بعلبك وأعمدتها معين شريف ،ومن أرزة شمسطار والبقاع الشمالي ملحم زين ، ومن أرزة تنورين عبير نعمة،ومن أرزة بلاد البترون جوزف عطية، ومن زين العمر أرزة من أرزات دير الأحمر ، ومن أرزة العاصمة بيروت تانيا قسيس ، ومن أرزة الأوبرا اللبنانية إيليا فرنسيس، والتحية لكم أيضاً وأيضاً من أرزتيّ الكلمة واللحن :نزار فرنسيس وميشال فاضل ، وكلّهم لم يترددوا ولو للحظة في الموافقة على المشاركة في تكريم الأرزة”.

وأكدت على أن “هذا هو لبنان الذي نريده ونحلم به ، لبنان ال 10452كلم2 . لبنان الإمام الأوزاعي وجبران خليل جبران . لبنان الأدب والفلسفة والفن والتراث، لبنان الحضارة والتاريخ ،الذي هو لكل أبنائه من دون استثناء تحت راية الأرزة. لبنان الدولة السيّدة الحرة المستقلة والقوية .لبنان الحريات والعيش المشترك بين جميع أبنائه .لبنان السياحة والصناعة والزراعة . لبنان دولة التطور والحداثة. لبنان العِلم والثقافة. لبنان الفن والإبداع والجمال . لبنان الذي لن نقبل بأقل من أن يعودَ منارة هذا الشرق الغارق في المعاناة. قبل سنتين، عادت “مهرجانات الأرز الدولية” الى الحياة من جديد بإصرارٍ وعزم فكرّمنا في عودتنا الجيش اللبناني حامي الوطن ، والمؤتمن الوحيد على لبنان الذي نحلُم به  وفي السنة الماضية كرّمنا فيلسوف لبنانوالإشعاع اللبناني من بشرّي إلى العالم جبران خليل جبران .وهذه السنة نكرّم رمزَ لبنان وقلبَ علمه النابض، الأرز ليكون الجامعَ ورمزَ الوحدة بين جميع اللبنانيين”.

وتابعت: “أيها اللبنانيون في لبنان وحول العالم ،من الأرزِ نحيّيكم ، وعبر أجنحة الأرز نرسل إليكم رسالةَ محبة وسلام نريدُها أن تعمَّ منطقتَنا والعالم . وبين الأرز وأجنحته التي تحلّق عالياً عبر شركة طيران الشرق الأوسط ، قلب يخفق وعقل يخطط يمثّلهما رئيس مجلس إدارتها الأستاذ محمد الحوت، الذي أبى إلا أن يكرّم الأرز معنا، فتولى رعاية إضاءة غابة الأرز، مشكورا، لتشكّل منارةً وطنية لجميع أبناء وطن الأرز.الليلة سنكون مع أوبريت ضخمة وجامعة للبنان وكوكبة من فنانيه، أردنا من خلالها إضفاء مزيد من الألق على أرز الرب . ولا بدّ في هذه المناسبة من أن نحيي من أرادوا تجسيد الوحدة الوطنية والفنية، باجتماعهم وجمعهم أنسجة وطن الأرز، من مختلف المناطق والطوائف ، ليكونوا قدوة وعِبرة لجميع اللبنانيين .والأسبوع المقبل سيكون لقاؤنا مع الفنانة العالمية هبة طوجي والمبدع أسامة الرحباني”.

وتوجهت بالشكر الى “وزير المال علي حسن خليل ،على المبادرة الوطنية التي اتخذها بإصدار طابع مالي من فئة المئة ليرة ووضعه قيد التداول تكريماً للأرزة اللبنانية ولأوبريت الأرزة التي نطلقها اليوم في افتتاح مهرجانات الأرز الدولية، والذي سيوزّع منه نسخ على جميع الحاضرين” .

واردفت: “ولا يمكن أن تكتملَ الصورة من دون توجيه التحية الى من ترفع رايةَ الأرز والدفاع عن الحرية في خضم التحديات ، عنيتُ طبعاً شاشة الMTV ، فشكراً لها إدارةً وإعلاميين .والشكر أيضاً لجميع الرعاة والداعمين والمساهمين في إنجاح هذه المهرجانات ومواكبتها بسخائهم واهتمامهم ” . واضافت : “أيها اللبنانيون لا تستسلموا أبداً للمصاعب التي تواجهنا في لبنان ، فهذا الوطن الصغير في مساحته والعظيم بتاريخه ،لم يستسلم يوماً ، ولم ينحنِ يوماً ، تماماً كأرزه رمزُه .هذا الوطن، وطن الأرز، خالد كالأرز ، عصيٌّ على الدهر . يقف شامخاً بوجه الرياح والزمن . مهما اشتدّت العواصف ينثر حولَه رائحة البخور ليبقى منارة للحريات والتفاعل الحضاري في هذه المنطقة الجريحة من العالم التي تفوح منها رائحة القتل والكراهية والدمار .نحن قوم لا نستسلم، بل نبتدع الحلول .نحن قوم جذورنا ضاربة في هذه الأرض المقدّسة ، تماماً كجذور الأرز، لا يقوى أحد على اقتلاعنا . نحن قوم نستمدّ صلابتنا من صلابة الأرز وشموخنا من شموخه .لَكَم طمع الغزاة بأرضنا وأرزنا، لكنهم جميعاً رحلوا وبقي الأرز … وبقي لبنان” .

وختمت جعجع كلمتها قائلة: “بعد صدور قرار إدراج غابة الأرز الدهرية على لائحة التراث العالميسنة 1998 ، أعلن الآن إنارتها ،كما أعلن افتتاح مهرجانات الأرز الدولية 2017” .

وما إن أعلنت النائب جعجع عن إضاءة الغابة الدهرية، حتى انطلقت شرارة ضوئية على وقع موسيقى خاصة اختارها الاب خليل رحمه خصيصا ً لهذ الحدث ، مجتازة المسافة بين المسرح وغابة الارز الدهرية بطول 350 مترا ً ، لتطلق انارة الغابة ، وتنير معها شعار “مهرجانات الارز الدولية  الموجودة على التلة المحاذية للغابة في مشهد دام مدة ثلاثة دقائق، لتنطلق بعدها الالعاب النارية. وتجدر الاشارة الى أن مشروع إنارة غابة الارز حصل على موافقة وزارة البيئة والاونيسكو كون نوعية ومواصفات الانارة المستعملة تخضع للشروط والمواصفات المطلوبة بيئياً، كما أن انارة الغابة ستكون نهاية كل اسبوع وبالمناسبات والاعياد .اما جديد المفرقعات هذه السنة ، فالى جانب ضخامتها التي زيّنت سماء جبل المكمل ، فقد رسمت الارزة في الاجواء مع كلمة Cedars Of God. ونشير الى أن هذه التكنولوجيا التي استعملت هي جديدة من فكرة شركة ICE، وقد صنعت في اوروبا خصيصا لها. كما تم ّ توزيع الطابع المالي الجديد على جميع الحاضرين .

وبعد تأدية الفنانين لاوبريت الارزة، عرض فيلم وثائقي عن مراحل اعداد الاوبريت وتعليقات الفنانين حول هذا الحدث، مع الإشارة الى أن موسيقى الاوبريت سجلت في كييف .

استكمل الاحتفال بتأدية كل مطرب أغنية وطنية من وحي المناسبة ، فكانت باقة من الاغاني تفاعل معها الجمهور بشكل لافت وحماسي .وخلال الاستراحة عرض فيلم وثائقي لخص مراحل العمل والتحضيرات التقنية التي سبقت افتتاح المهرجان .

اما الاغاني التي قدمها المطربون فهي : ميشال فاضل قدم ميدلي موسيقي منوع لاغاني: تسلم يا عسكر لبنان واشتقنا عا لبنان وسيجنا لبنان وزرعنا تلالك وعندك بحرية، غسان صليبا وطني بيعرفني وزينوا الساحة، تانيا قسيس درب المجد ووطني، جوزيف عطيه لبنان رح يرجع وراجع يتعمر، زين العمر يا صمتي يا معذبني وبكتب اسمك يا بلادي، عبير نعمه وطني واشتقنا كتير، رامي عياش وطني الشعب الي ما بيموت وموعدنا ارضك، وليد توفيق الاحرار ويسلم علمك يا لبنان و يا بابور، معين شريف موال ومغوار، نانسي عجرم انت حبيبي وحدك وتهلى وتتعمر، ايليا فرنسيس Les Miserables وFuniCouli، ملحم زين لبنان يا قطعة سما، نجوى كرم الارز وموال يا ابني.

وإختتم الاحتفال باعادة الاوبريت.

كلمات الاوبريت :

قبل الحرف والعِلم قبل الصفر والرّقم

قبل الحرب قبل السلم قبل العدل قبل الظلم

قبل الوقت قبل الزمان وْمن قبل ما يْكون اللي كان

كنتي حلم للعنفوان وابتدا فيكي الحلم..

مقطع ١ :

أوَّل ما طَلّ النور صَوبٍك ركض غَمْرِك

هَبّ الهوا بخّور صار النَفَس عطرِك

عمر الزمن محفور زنّــار عَ خصرِك

ودْهور خلف دْهور اجتمعو سَوا بْعمرِك

مذهب

يا خضرا يا إمّ الزمن يا جْبين ع الدنيي عِلي

قلب العَلَم تاج الوطن ع رواحنا تْرابِك غِلي..

مقطع ٢ :

إنتي ال بيإيد مْن السما بْهالأرض مزروعة

رْسَمْنا حدودِك بالدِما وْصار الحلم يوعى

وْصرنا غصونك نرْسِما ع قْماش مطبوعة

رايات ع كْتاف الحِمى ع الغيم مرفوعة..

مقطع ٣ :

بْتخلص دني بْتبدا دني وْإنتي بْخُلودِك هَون

يا شامخة وْما بْتنحني للمجد صرتي اللون

يا شاهدِة بْروحِك.. وبْفَيِّة شْـلوحِك.. أوَّل بداية كَــون..

مقطع ٤ :

يا رمز وحْدتن ع الشمس عِلْيانِة رْفيقة بغربتنا وْبالقلب منصانِة

منغيب ومنرجَع حْواليكي نتجمَّع

والسيف عم يلمَع والزند لبناني..

مقطع ٥ :

وحيـاة عـزّك والهَـوا البيغِلّ بغْصونِـك

بهالأرض رح نبقى سَوا نْعَلّي بِنى حْصونِك

وْيوم النِدا بصْفوف ع الموت نمشي ألوف

ونهر البطولة يْطوف برْجال بتْصونِــك..

مقطع ٦ :

ضلّي.. بيهالعالي ما بتنطالي وْعزّك منصان..

كل البدّو يْكون عندِك كان.. قبل الزمان..

صرتي العنوان.. عنوان شعب اختار

إسمك رمز تَصار نور وْكرامِة وْنار

عنوان للبنان.. عنوان للبنان..

مقطع ٧ :

وان هَبّ ليل المعركِـة وْطَلّ التحدّي يْريدنا

وللنار بيصير الحكي بتزلـغـط بْـواريدنــا

وان يوم يندَهنا النِدا لأجلِك يا عزّ بْلادِنا

لعْيونِك يْطيب الفِدا بأرواحِنا ووْلادِنا

فوق تْرابك سهل وْجبل يسقط بطل ينبت بطل

لا تخافي يا إمّ الأزل ما الموت لعبِة بْإيدنـا..

شكرا لقرائتكم خبر عن إفتتاح مهرجانات الأرز الدولية… أول أوبريت لـ “أم الزمن” على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة بتجرد وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي بتجرد ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا